نهر الدندر يواصل الارتفاع في مناسيبه

الخرطوم:الصحافة
وقفت غرفة طوارئ الخريف التابعة لوزارة الري على الزيادة في مناسيب نهر الدندر الذي سجل أمس عند محطة الدندر13،38متر بزيادة 8سم عن منسوب أمس الأول.
وعقدت غرفة الطوارئ بالمحلية إجتماعا برئاسة معتمد الدندر عبدالعظيم آدم يوسف رئيس غرفة طوارئ المحلية وبحث الاجتماع طرق مجابهة فيضان نهر الدندر الذي واصل إرتفاعا في المناسيب مقارنة مع الأعوام السابقة بجانب القري التي قد تتأثر بالإضافة الي قري محلية الدندر التي تتأثر بفيصان نهر الرهد وكيفية مجابهة التحديات لتخفيف الضرر علي المناطق التي قد تتأثر بالفيضان .
وناشد عبدالعظيم الجهات المختصة من وزارة التخطيط العمراني والدفاع المدني بتوفير المعينات اللازمة لدرء آثار الفيضانات والاستعدادات المبكرة لمجابهة الطوارئ لتقليل الخسائر .
وقال إن غرفة الطوارئ في حالة متابعة مستمرة للأوضاع.
وأشار مدير عام وزارة التخطيط العمراني رئيس اللجنة الفنية بغرفة طوارئ الولاية المهندس طارق سعيد الي ضرورة التحوطات اللازمة وعمل الجسور الواقية، مؤكدا أن وزارته تقوم بتوفير الآليات اللازمة للأعمال الهندسية للمعالجات الضرورية، كما أشار الي أهمية وجود نقاط إرتكاز في المناطق الخطرة للقيام بالتدخلات اللازمة وتسخير كافة الإمكانيات لمجابهة نهر الدندر..
فيما دعا مدير الدفاع المدني بولاية سنار الي حشد الطاقات وتضافر الجهود لمجابهة أي كارثة وقال إن غرفة الطوارئ في حالة إستعداد تام للتدخلات الفورية والانية بتوفير الاحتياجات اللازمة.
ووقفت اللجنة علي تدفقات نهر الدندر والوقوف علي الزيادة في المناسيب بالأحياء المتاخمة للنهر والمساحات الزراعية التي جرفتها مياه النهر بجانب تدفقات خور ودالحسن.