إنشاء 15 مركزاً للشرطة حول الفاشر

الخرطوم:الصحافة
أعلنت ولاية شمال دارفور إنشاء وتعزيز مراكز للشرطة في 15 منطقة بأرياف مدينة الفاشر خلال أيام ضمن خطط نشر مؤسسات تطبيق العدالة وإنفاذ القانون لتحسين جهود عودة النازحين واللاجئين إلى قراهم الأصلية.
وبحث معتمد محلية الفاشر التجاني عبد الله صالح، لدى لقائه أعيان وإدارة ريفي الفاشر برئاسة مدير وحدة ريفي الفاشر صلاح عبد العزيز البنجاوي، الجمعة، توسيع الدائرة الأمنية بالمحلية.
وأعلن المعتمد إنشاء المزيد من المراكز الشرطية لدعم الأمن والأستقرار في المناطق المحيطة بالفاشر عاصمة ولاية شمال دارفور.
وناقش الاجتماع السبل الكفيلة لإنشاء المراكزالشرطية الجديدة بمناطق ريفي الفاشر خلال أيام بعد تحديد الجوانب الفنية المتعلقة بإنشاء تلك المراكز.
وتشمل خارطة المراكز الشرطية المقترحة مناطق شقرة، بركة، سرفاية، خير بان، كلكل، طرة، دونكي شطة، وانا، مطبع، فشار، وجديد السيل بالإضافة الى تعزيز مراكز الشرطة بمناطق كركرة، لوابد، أم مراحيك ومعسكر زمزم.
وأكد معتمد محلية الفاشر عدم تراجع الدولة او تهاونها في تنفيذ قرارها الخاص بجمع السلاح وبدون تمييز، لبسط هيبة الدولة وسيادة حكم القانون.
وأعلن أنه بصدد تنفيذ زيارات ميدانية خلال الأيام القادمة الى مختلف المناطق بريفي الفاشر للوقوف على الأوضاع العامة ومتابعة سير العمل في حملة جمع السلاح.
في ذات السياق بحث المعتمد مع مفوض العودة الطوعية وإعادة التوطين تاج الدين ابراهيم الطاهر السبل المثلى لاعلان انطلاقة الحوار المجتمعي للعودة الطوعية للنازحين بالمحلية في اطار خطة المفوضية التي تستهدف جميع ولايات دارفور.
وتطرق اللقاء لخيارات العودة المستدامة، فضلا عن توفير أساسيات تلك العودة استنادا على خارطة العمل التي أعدتها المفوضية في هذا الجانب.
وأشار المعتمد الى ما تم في مجال العودة الطوعية للنازحين بريفي الفاشر ووحدة كورما الإدارية، بجانب الجهود المبذولة لحماية الموسم الزراعي وتنفيذ حملة جمع السلاح.