بحضور قيادات الشرطة .. دموع نزلاء مدينة الهدى الإصلاحية تنهمر فى وداع مطرب السجن

06-09-2016-12-13الخرطوم : سفيان نورين
حبس نزلاء مدينة الهدى الإصلاحية غرب أم درمان، أنفاسهم وتحدثوا بلغة الدموع التي انهمرت كالمطر في وداع أشهر نزيل «مطرب السجن» والذي تزامن إطلاق سراحه مع احتفالية المنظمة السودانية لرعاية النزيل بمناسبة الأسبوع الثقافي الأول بسجون البلاد بحضور مدير المنظمة أحمد الدرديري ومدير دائرة الإصلاح بشرطة السجون اللواء بدر الدين شريف ومدير سجن الهدى اللواء « فيصل حاج صالح عربي» وعضو المنظمة الفنان الجيلاني الواثق صاحب المبادرة، وشاركت فى المناسبة فرقة أهالينا الشعبية، وانهمرت دموع النزلاء في فقرة وداع مطرب السجن الذى قضى بينهم 15 شهراً، في مشهد يدل عن ترابط النزلاء.
وأثنى مدير سجن الهدى اللواء «فيصل عربي» على مبادرة المنظمة وتعهد بتطوير مدينة الهدى بإنشاء عدد من المرافق التعليمية والإصلاحية.
وقال مدير المنظمة السودانية لرعاية النزيل أحمد الدرديري أن منظمته ترعى النزلاء رعاية سابقة ولاحقة، بعد خروجهم من السجن، و ترعى أسر النزلاء بجانب الأشراف على تعليم أبنائهم ودعمهم مادياً وتوفير وسائل دخل للنزلاء الذين لم يجدوا مهنة عقب إطلاق سراحهم.