مجموعة رافضة لزيارة البشير فتحت النار وفاة وإصابة (3) مواطنين في احداث بمعسكر كلمة

> الخرطوم:الصحافة
أصدرت حكومة ولاية جنوب دارفور ،أمس، بياناً أوضحت فيه ان مجموعة من قاطني معسكر كلمة مناهضة لزيارة الرئيس أطلقوا النار من داخل المعسكر على قوة تأمين زيارة رئيس الجمهورية المشير عمر البشير الى المعسكر ضمن جولته للولاية ، من كلاشنكوف ورشاش قرنوف ورشاش دوشكا وقنابل القرنيت مما أدى لاصابة الجندي حسين اسماعيل بطلق ناري في الرأس ،اتلاف (3) مركبات تابعة للتأمين .وأضاف البيان ان المجموعة وهي الراقضة لزيارة الرئيس اشتبكت مع آخرين مؤيدة للزيارة وحاولوا منع النازحين استقبال البشير ،حيث اشتبك الطرفين وتوفي اثنان من النازحين هما إسحاق أبكر آدم وإبراهيم آدم ادريس وجرح المواطن موسى اسحاق جمعة .وقال البيان إن ما حدث هو نهج الحركات المسلحة الرافضة للسلام والاستقرار واستغلال المواطنين لتحقيق اجندتها ، مؤكدا ان القوات النظامية ستظل بالمرصاد وتعمل دون كلل لحفظ الأمن والاستقرار.