وزير الدولة بالتجارة: السياسات التجارية ارتكزت على انسياب التجارة وزيادة مساهمتها في الاقتصاد

الخرطوم : رجاء
كشف وزير الدولة الصادق محمد علي حسب الرسول ان مسودة السياسات التجارية التي وضعتها الوزارة ، ارتكزت علي وضع سياسات تعمل علي لمعالجة السلبيات وحل المشاكل التي تقف أمام انسياب التجارة وزيادة نسبة مساهمتها في الاقتصاد الكلي.
وقال وزير الدولة لدي مخاطبته امس سمنار «منافشة السياسات التجارية» بنادي الشرطة الذي تنظمه ادارة السياسات بوزارة التجارة، ان السمنار يأتي في اطار مشروع التكامل الاقليمي الممول من منظمة الكوميسا لتسهيل اندماج التجارة السودانية في الاطار الاقليمي والدولي.
وأضاف الصادق أن مناقشة مسودة السياسات التجارية اقترحتها وزارة التجارة ويأتي السمنار في اطار مشروع التكامل الاقليمي الممول من منظمة الكوميسا لتسهيل اندماج التجارة السودانية في الاطار الاقليمي والدولي، مشيرا الي أن مناقشة المسودة للسياسات التجارية يأتي والسودان يستشرف مرحلة مهمة بعد رفع العقوبات الاقتصادية بهدف تهيئة وضع اقتصادي تتناغم فيه السياسات التجارية مع المالية والنقدية وقطاعات الانتاج، متوقعا أن تسهم السياسات في خلق مناخ تجاري يساعد قطاع التجارة للاندماج في التجارة الدولية.
وقال ان وزارة التجارة اقترحت السياسات التجارية بالتشاور مع القطاع الاقتصادي بمجلس الوزراء واللجنة الاقتصادية بالمجلس الوطني والقطاع الخاص والجهات ذات الصلة التي تساهم في تنفيذ هذه السياسات التجارية، مشيرا الي دور الولايات من هذه السياسات التجارية أنها تدير أسواق المحاصيل وأسواق المواشي وتتحكم في حركة التجارة الداخلية بشكل واسع.
وأبان أن المسودة هي أول مسودة في السودان في ما يختص بالسياسات التجارية بالسودان وهي قابلة للنقاش والتطوير بالأفكار والمقترحات، منوها الي أن هذا السمنار الذي يضم نخبة من المختصين والعلماء والمفكرين يأتي لتقييم المسودة لتنال رضا الجميع وتحقق تجارة سهلة للجميع منسابة للداخل والخارج.