أشاد بدور الدبلوماسية في تعزيز العلاقات .البشير يوجه بالاستفادة من رفع العقوبات وتقوية الشراكات

> الخرطوم:هويدا المكي
وجه رئيس الجمهورية المشير عمر البشير ، السفراء الجدد بالعمل على ترقية وتعزيز وتقوية علاقات السودان مع تلك الدول والاستفادة من رفع العقوبات الاقتصادية الأمريكية في عمل شراكات استراتيجية واقتصادية.
وأشاد الرئيس ، خلال لقائه ،في القصر الجمهوري أمس، بالسفراء الجديد قبيل توجههم الى مقار عملهم ، بدور الدبلوماسية السودانية في تعزيز وتقوية علاقات السودان الخارجية في المجالات كافة.
وقال وزير الخارجية بروفيسور إبراهيم غندور، في تصريحات صحفية، إن سفراء السودان الجدد استمعوا إلى توجيهات رئيس الجمهورية في مواصلة تعزيز العلاقات الثنائية وتطويرها، بما يحقق المصلحة المشتركة للسودان وتلك البلدان.
من جانبه، أكد سفير السودان لدى أفريقيا الوسطى السفير يحيى عبدالجليل محمود والذي تحدث إنابة عن السفراء، أنهم سيعملون على تمتين علاقات السودان وتطويرها في المجالات كافة.
وقد تم تعيين السفير يحيى عبدالجليل محمود لـ(أفريقيا الوسطى)، والسفيرعبد الباقي حمدان كبير (زيمبابوي)، والسفير الفريق أول إبراهيم محمد الحسن (البحرين)، والسفير محمد عيسى إسماعيل (أوكرانيا)، والسفير محمد الحسن إبراهيم (جنوب أفريقيا)، والسفير عبدالله حسن عيسى بشارة (رواندا) ، والسفير الطيب أبوالقاسم فضل (فنزويلا) والسفير ياسين عوض إسماعيل (العراق)، والسفير عبدالله أحمد عثمان (اليونان)، والسفير عصام محيي الدين خليل (جزر القمر)، السفير محمد المرتضى مبارك (فيتنام)، والسفير د.يوسف الطيب الكردفاني (تركيا) والسفير عباس مصطفى أحمد (أذربيجان) والسفير بخاري غانم محمد أفندي (يوغندا).
ومن جهة أخرى تسلم ارئيس الجمهورية أوراق اعتماد سفراء كل من فرنسا ونيجيريا لدى السودان، بحضور وزير الخارجية.
وقال غندور، في تصريحات صحفية، إن رئيس الجمهورية أكد أهمية العلاقات مع كل من فرنسا ونيجيريا،وضرورة العمل على تطويرها في المجالات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية والسياسية كافة.
من جانبها، أعلنت السفيرة الفرنسية ايمانولي بلا تمان، في تصريحات صحفية، ترحيب بلادها برفع العقوبات الاقتصادية المفروضة على السودان. ووصفت تلك الخطوة بأنها ستساهم في تعزيز العلاقات الثنائية بين السودان وفرنسا.
وقالت إن من أولوياتها العمل على تطوير الحوار الاستراتيجي مع السودان حول العديد من القضايا الإقليمية والدولية، مشيرة إلى أن العلاقات بين البلدين قوية وقيمة، وأنها ستعمل على تطويرها في المجالات كافة.
وأكدت دعم فرنسا للجهود التي تبذلها الوساطة الأفريقية المستندة على خارطة الطريق ، وتعزيز التعاون الاقتصادي وتقوية العلاقات التجارية والاستفادة من امكانيات البلدين .وقالت (سنعمل ايضا علي مواصلة التعاون الثقافي وعكس الثرات السوداني، مشيرة الي انه سيقام معرض دولي في متحف اللوفر في باريس العام 2020 لعرض مملكة نبتة) .