اتفاق سوداني – بريطاني على تبادل المعلومات لمواجهة الإرهاب والتطرف

> الخرطوم:هويدا المكي
إتفق السودان وبريطانيا على ضرورة التنسيق وتبادل المعلومات لمواجهة خطر الإرهاب والتطرف، والعمل المشترك لمواجهة قضايا الهجرة غير الشرعية، والإتجار بالبشر وكفالة حقوق الإنسان.
وإنعقدت بوزارة الخارجية البريطانية أمس الأول ، الدورة الرابعة للحوار الإستراتيجي بين السودان وبريطانيا، وترأس الجانب السوداني في المباحثات وكيل وزارة الخارجية عبد الغني النعيم، بينما قاد الجانب البريطاني، مدير الإدارة الأفريقية بالخارجية البريطانية، نيل ويغان.
وقال المتحدث باسم الخارجية السفير قريب الله خضر، إن الحوار ناقش عدة مواضيع تتعلق بالعلاقات الثنائية، شملت الجوانب السياسية، الإقتصادية والتجارية، والثقافية.
كما شملت المباحثات الشؤون الدولية والإقليمية ذات الإهتمام المشترك مثل مكافحة الإرهاب والتطرف، الهجرة غير الشرعية، الإتجار بالبشر وحقوق الإنسان.
وأوضح خضر أن الجانب البريطاني أكد دعمه للمركز الإقليمي لمكافحة الهجرة غير الشرعية بالخرطوم والذي أنشأ بدعمٍ من الإتحاد الأوروبي، لمكافحة تلك الظواهر.
وأعرب الجانبان عن إلتزامهما (بعملية الخرطوم) التي يستضيف السودان إجتماعها القادم في الشهر المقبل، مضيفاً (كذلك إتفق الطرفان على ضرورة التنسيق وتبادل المعلومات لمجابهة خطر الإرهاب والتطرف).
وأوضح المتحدث باسم الخارجية أن الجانبين أمنا على ضرورة التعاون في المجال التجاري والإقتصادي وجذب الإستثمارات الأجنبية للسودان وتشجيع الشركات البريطانية على الإنخراط في شراكاتٍ مع القطاع الخاص بالسودان.