الخدمة الوطنية تكسب شوارع الخرطوم حلة زاهية

ملحمة بطولية جسدت معاني الانتماء وحب الوطن حيث نفذت منسقية الخدمة الوطنية بمحلية الخرطوم حملة تجميل المظهر العام والطرقات وزيادة الرقعة الجمالية لعكس الوجه المشرق للمحلية وشارك في الحملة 400 مجند منهم 150 مجندا من معسكر السليت وعدد
250 مجندا من الإسناد المدني إسهاما من الخدمة الوطنية في انجاح مصفوفة ال100 يوم التي أطلقتها حكومة ولاية الخرطوم تحت شعار زيرو كوش زيرو حفر زيرو عطش التي انتظمت ارجاء الولاية وظلت الخدمة الوطنية بمحلية الخرطوم تقدم المبادرات لصالح المجتمع وخاطب مجندي الملحمة نائب المعتمد الأستاذ عمر محمود شاكرا المجندين علي هذا التلاحم والتدافع وصدق النيات وحسن المقصد لوجودهم منذ الصباح الباكر في ميدان المولد حاملين معهم هم نظافة محليتهم كما اشاد في كلمته بمنسق المحلية وأركان سلمه من منسقين وقال ما قدمنا للمنسقية او طلبنا منها طلبا الا وجدناها تتقدم الصفوف وتبذل فوق المتوقع وميدانيا تم تقسيم القوة بالوحدات الادارية لازالة الاتربة من الارصفة وطلاء البوهية انطلاقا من شارع النيل مرورا بمجلس الوزراء
كما شمل محور العمل كلا من وحدة الخرطوم شمال ووحدة المنطقة الصناعية ووحدة السجانة ووحدة غرب بالاضافة لوحدة الشجرة
ووجدت الحملة الإشادة من المواطنين في المناطق التي تم تغطيتها وسوف تستمر حملات اصحاح البيئة وتجميل الطرق تباعا من اجل عاصمة نظيفة راقية متحضرة.