رئيس الوزراء:خفض المعاش مهمة صعبة

> أم درمان: عبد الرحمن عبد السلام
أقر النائب الأول لرئيس الجمهورية، رئيس مجلس الوزراء، الفريق أول ركن بكري حسن صالح، بصعوبة الظروف المعيشية والاقتصادية، وقطع بأن المعايش صعبة. وأشار لصعوبة مهمة خفض المعايش وزاد (خلق الله الأشياء مجتمعة في يومين والأرزاق في أربعة أيام).
وطالب رئيس الوزراء أمس، خلال رده على مداولات النواب بشأن خطابه الذي قدمه للبرلمان، طالب بحسم تجار العملة والتهريب، بجانب سن قوانين رادعة تجاههم. وقال إن المدارس الاقتصادية التي حكمت الاقتصاد في الفترة السابقة رغم اجتهادها إلا إن (الحكاية واقفة).
وكشف عن جمع (5) آلاف قطعة سلاح، في إقليم دارفور، وأوضح إن مرحلة نزع السلاح القسري دخلت مُنذ منتصف أكتوبر. وأرجع انطلاقة الحملة في دارفور لكونه الإقليم محل النزيف.
وأعلن بكري توزيع (94) سيارة للمستشارين بالولايات، وأضاف مخاطباً إياهم عندما جددوا المطالبة بزيادة الرواتب: (دايرين برضو نقول نزيد مرتبات الجهاز التنفيذي لكن الإعلام ما بريحنا). وشدد على أن عملية رفع العقوبات ضاعفت العوائق ولم (تفرش بساطا أحمر للمرور الاقتصادي) ووصفها بـ(الكمين)، ونادي البرلمان بإكمال حواره مع الكونغرس الأمريكي وصولاً لإعفاء ديون البلاد ورفع اسمها من قائمة الدول الراعية للإرهاب.
وتوقع بكري، الإفراج عن القيادي بحركة العدل والمساواة (السر جبريل تيه) قريباً، دعماً لمسار عملية السلام. ونفي بشدة وجود صراع في حكومته، وقال: (الحكومة منسجمة البرنامج واضح ما في فرصة للصراع)، واقر بوجود ثغرات في خطابه الذي قدمه للبرلمان، واستدرك: (صحيح في قصور بس ملاحظاتكم تقوم موقع القصور).