إنشار كثيف للجيش.توتر في جوبا ينذر بأزمة جديدة في جنوب السودان

> جوبا:وكالات
شهدت جوبا عاصمة جنوب السودان، أمس، توترا بعد أن حاصر عشرات الجنود منذ أمس الأول ،مقر إقامة القائد السابق للجيش بول مالونغ في محاولة لتجريد حراسه من أسلحتهم.
وخلت شوارع العاصمة من المارة ،ولزم السكان منازلهم خوفا من أن تتطور الأزمة إلى اشتباكات.
وأكد المتحدث باسم الرئاسة أتيني ويك أتيني أن الانتشار العسكري يندرج في إطار «عملية روتينية»، وقال لوكالة الصحافة الفرنسية ،إن الوضع طبيعي وهذا الأمر لا يدعو للقلق، وهو ما أكده بدوره وزير الإعلام مايكل ماكوي.
ويأتي التحرك بعد 5 أيام من توقيع الرئيس سلفا كير قرارا يسمح بتوقيف حراس مالونغ وتجريدهم من أسلحتهم، مؤكدا أن أية مقاومة من قبل الحراس يجب أن تواجه بالقوة المناسبة. ولم تتضح الأسباب وراء القرار الذي اتخذه كير.