ترحيل الإثيوبيين الذين دخلوا (القضارف) إلى التقراي

الخرطوم:الصحافة
طالبت الحكومة المنظمات الأجنبية بعدم الدخول إلى معسكرات اللاجئين الجنوبيين بولايات شرق دارفور والنيل الأزرق وغرب كردفان.
وشدد بابكر أحمد دقنة وزير الدولة بوزارة الداخلية على ضرورة أن يحمل كافة طالبي اللجوء للبلاد بطاقات وذلك حتى لا يتنقل هؤلاء للعمل في منطقة أخرى وذلك لضبط عمليات اللجوء، مشيراً إلى أن العمل في معسكرات اللاجئين بالولايات يتم بالتعاون مع المفوضية السامية لشؤون اللاجئين وذلك بدعم المنظمات الوطنية دون الأجنبية التي لا يحق لها العمل في تلك المعسكرات.
وكشف دقنة عن ترحيل الاثيوبيين الذين دخلوا ولاية القضارف اخيراً إلى منطقة (أعمدة) بإقليم التقراي وذلك بحضور الحكومة الأثيوبية والحكومة السودانية ومعتمدية اللاجئين لافتاً إلى هدوء وإستقرار الأوضاع الإنسانية والأمنية بمعسكرات اللاجئين. وكانت الحكومة والمفوضية السامية قد وقعتا مذكرة تفاهم الدعم للاجئين الجنوبيين الذين دخلوا اخيراً.