كشفت عن خطة لتخريج أكثر من «5» آلاف كادر سنوياً .. أكاديمية العلوم الصحية : مشروع «قابلة لكل قرية» ساهم في خفض وفيات الأمهات والأطفال

بشارة : اتجاه لاعتماد الجودة وإدخال دبلوم المساعد الطبي النفسي لفروع الأكاديمية بالولايات

الخرطوم : ابراهيم عربي

كشف مدير أكاديمية العلوم الصحية الدكتور اسماعيل بشارة أحمد ان الأكاديمية بفروعها المختلفة بالمركز والولايات خرجت «31» ألفا من الكوادر المساعدة منذ تأسيسها في العام 2005 ، ومخطط لها ان تخرج أكثر من «5» كادر سنوياً.
وقال في مؤتمر صحفي محدود بالخرطوم «ان إعلان السودان لتلبية متطلبات الخطة الإستراتيجية لسد الفجوة وتطوير الخدمات الصحية و تطوير الكادر كماً ونوعاً ، ساهم في ترقية وتطوير القبالة والتمريض ساهم بدوره في خفض وفيات الأطفال والأمهات من خلال «43» مدرسة للقبالة بالولايات وبفضل رعاية الدولة وتبنيها لبرنامج «قابلة لكل قرية» ، مشيداً بولاية النيل الأزرق وقال إنها أوفت بنسبة 100% بتوظيف القابلات وطلاب الأكاديمية.

حوسبة الأكاديمية بنسبة 100% للتواصل مع الفروع المختلفة …
وأوضح ان ملتقي اكاديمية العلوم الصحية بالولايات إختتم اعماله بالبحر الأحمر بعد مناقشة ومراجعة وتقويم وتقييم الأوضاع وخرج بحزمة من التوصيات علي رأسها تفعيل مجالس الادارات للفروع بالولايات للقيام بدورها المنوط بها ، وتم تكوين لجنة اتحادية للجلوس مع الصندوق القومي لدعم الطلاب لاسكان طلاب وطالبات الاكاديمية بالولايات ضمن طلاب الجامعات ، كما تمت حوسبة الأكاديمية بنسبة 100% لتسهيل العمل والتواصل مع الفروع المختلفة ، كما اوصي الملتقي بضرورة الآنفتاح علي منظمات المجتمع المدني والطلاب وتفعيل دور الإعلام .
فكرة الأكاديمية انطلقت من خلال ريادة السودان في المجال …
وقال المدير ان فكرة الأكاديمية تنطلق من ريادة السودان في مجال تدريب القوى العاملة في مجال الرعاية الصحية حيث انشئت أول مدرسة للمساعدين الطبيين في عام 1918، ومدرسة القبالة في عام 1921 تلتها مدرسة كتشنر للطب في عام 1924، وعبر الدكتور عن عدم رضا العاملين بالحقل الصحي عن مساره ، وقالوا ان النظام الصحي السوداني لم يتخذ المسار الأمثل رغم هذه الريادة ، فقد أظهرت المسوحات في العام 2001 عجزاً كبيراً في مجالات التمريض والقبالة وغيرها من الكوادر الطبية المساعدة كما أظهرت النسبة «وجود كادر صحي واحد مقابل «6» من الأطباء» ، وقال ان تلك النسبة تعتبر معكوسة وفق المعايير الدولية فكانت الفرصة سانحة لتأسيس أكاديمية للعلوم الصحية بالمركز في نوفمبر 2005 وتبعتها الولايات لتغطية المناطق النائية من السودان .
… تنطلق من خلال «19» فرعا بالمركز والولايات
بينما قال وكيل الأكاديمية الدكتور طارق نصر الدين ان الأهداف الإستراتيجية للأكاديمية هي ان التعليم مجاناً ولا مركزية المناهج ، بينما أكد أمين الشؤون العلمية الدكتور عصام أحمد محمد صادق ان الأكاديمية عبارة عن جامعة شاملة منتشرة في «19» فرعا بالمركز والولايات وتشمل برامج لكافة المهن الطبية المساعدة من بكالريوس ودبلوم تشمل «تمريض ، قبالة ، مساعدين طبيين ، طب الأسنان ، مختبرات طبية ، و تخدير الخ».
من جانبه أكد أمين شؤون الولايات الدكتور خميس محمد التوم ان ملتقي الولايات ناقش التقارير والمعوقات والتجارب الناجحة وخرج بحزمة من المخرجات المذكورة أعلاه ، وأكدت الأكاديمية انعقاد لجنة لإجازة البرامج العلمية بمراكز الأكاديمية بالأفرع الولائية بكافة ولايات السودان ، وقال ان اللجنة اوصت باستكمال البنية التحتية بالمركز والولايات .
أكثر من «300» مركز بسنار لخدمات الرعاية الصحية الأولية …
وفي إطار ذو صلة وإنفاذاً لتوجيهات رئيس الجمهوريّة «قابلة لكل قرية» بولاية سنار تم تخريج الدفعة الثالثة من خريجات أكاديمية العلوم الصحية بالولاية ، حيث كشف مدير عام وزارة الصحة بسنار برعي محمد علي ، ان الأكاديمية بسنار بدأت بتدريب أكثر من «400» دارسة وتم تعيينهم في عدد من المراكز بالولاية ، فضلا عن تخريج 200 مساعد طبي ، وتم تخريج ثلاث دفعات في القبالة وتوجد في ولاية سنار ثلاث مدارس وبالولاية أكثر من 300 مركز لتقديم خدمات الرعاية الصحية الأولية بنسبة تشغيل 100% ، إلا المدير العام أقر بوجود ندرة في الكوادر الوسيطة في المستشفيات الريفية ، مطالباً بقيام برنامج دبلوم المختبرات الطبية وتسهيله للأكاديمية حتى يتم تجاوز هذه العقبة ، وقال برعي ان جميع مستشفيات الولاية يوجد بها نقص حاد في إختصاصي التخدير، لذلك طالب الأكاديمية بقيام برنامج دبلوم المخدرين ، فضلاً عن الحاجة الكبيرة لأطباء الأسنان بولاية سنار .
والي سنار تعهد بتوظيف جميع الخريجات مع بداية العام المقبل …
والي سنار الضو الماحي تعهد لدي مخاطبته الإحتفال بتخريج طالبات الأكاديمية من القابلات ، بتوظيف جميع الخريجات مع بداية العام المقبل، وأكد ان حكومته ستقدم جميع الخدمات الصحية و ستبذل مجهودا كبيرا في تأهيل مستشفيات الولاية و توفير كافة الخدمات الصحية وصيانة عدد كبير من المستشفيات.
والتزم الضو الماحي بتعيين كل خريجة من أكاديمية العلوم الصحية تنفيذاً لموجهات رئيس الجمهوريّة وتحقيقاً لشعار «قابلة لكل قرية»، واصفاً ما تقوم به القابلات بالعمل الكبير الذي يصب في تعزيز الصحة وحماية المجتمع.
سنار تحقق نسبة 95% من خدمات الرعاية الصحية الأساسية من جانبه كشف وزير الصحة بولاية سنار الدكتور محمد عبد القادر المأمون ان سنار تشهد بناء وتأهيل عدد من المنشآت الصحية الجديدة بالولاية وتوفير أجهزة التشخيص الدقيقة و المعامل، وقيام مركز التعليم المستمر.
وأكد الدكتور عبد القادر وصول الرعاية الصحية الأساسية بالولاية الى نسبة 95%، فضلاً عن «6» مراكز قيد الإنشاء، كاشفاً عن تأهيل «7 » مستشفيات ريفية، و تكملة مستشفى الكلى سنجة و إنشاء حوادث مستشفى الدندر، و بناء مستشفى بمنطقة حمدنا الله ، مؤكدا استقرار الأوضاع الصحية بسنار وتدني نسبة الإصابة بالملاريا، وطالب الوزير بإنشاء محطات لمعالجة قضية النفايات، وإصحاح البيئة من أجل استدامة الصحّة بالولاية .
الوكيل : «أي مشروع دايرين نعملوا بنبدأه في ولاية سنار» .
وأكد وكيل وزارة الصحة الإتحادية رئيس مجلس أمناء أكاديميّة العلوم الصحيّة الدكتور عصام الدين محمد عبد الله مضي الوزارة في تحقيق مشروع «قابلة لكل قرية» بجميع ولايات السودان، من أجل تعزيز صحة الأم والطفل وتقليل وفيات الأمهات والأطفال حديثي الولادة.
واعتبر عصام الدين تخريج القابلات يأتى في إطار التوسُّع في خدمات الرعاية الصحية الأساسيّة التي تُعد من أهم المشروعات بالوزارة، وكذلك تنفيذ مشروع رئيس الجمهورية ، واصفاً ولاية سنار بانها ولاية «الصحة» ، وأضاف الوكيل قائلاً «أي مشروع دايرين نعملوا بنبداهو في ولاية سنار» .
الحكومة أوفت بتعيين القابلات والخريجين بالأكاديمية …
فيما قال مدير أكاديمية العلوم الصحية الدكتور إسماعيل بشارة أحمد ان تخريج دفعة جديدة من القابلات يعتبر رفعا لمعاناة الأمهات في فترة الحمل و الولادة، مشيراً إلى إستمرار الدراسة لفترة «15» شهراً متصلة للقابلات ، موضحاً ان برنامج التغطية الشاملة الذي تتبناه رئاسة الجمهورية وتحت إشراف وزارة الصحة تم توفير جميع معينات نجاحه ، مشيراً إلى تحديث الأكاديمية للبرامج الدراسية .
وكشف بشارة عن قيام دورة أخرى للخريجات من أجل توفير مزيد من المعرفة لحفظ صحة الأمهات والأطفال، وقطع قائلاً ان الحكومة أولت القابلة اهتماماً كبيراً بتعيين الخريجات في دواوين الحكومة.
وكشف رئيس الاكاديمية عن اتجاه لادخال دبلوم المساعد الطبي النفسي بالأكاديمية كتخصص جديد يضاف لباقي التخصصات المختلفة وبرنامج المسعفين فضلا عن الاتجاه لإنشاء مجلس لاعتماد الجودة لفروع الاكاديمية بالولايات .