اختتم وسط حضور سوداني كبير وكانت كتب الطيب صالح الأكثر مبيعاً.معرض الشارقة الدولي للكتاب يحتفي بالشيخ محمد بن راشد آل مكتوم

الشارقة : محمد شريف

اختتمت اليوم السبت فعاليات معرض الشارقة الدولي للكتاب في دورته السادسة والثلاثين التي انطلقت في الاول من نوفمبر الجاري تحت شعار «عالم في كتابي» بمشاركة 1650 دار نشر من 60 دولة عرضت أكثر من 1.5 مليون عنوان من الكتب الصادرة بمختلف اللغات العالمية واستضاف 393 ضيفا من 48 دولة يمثلون نخبة من أبرز الكتاب والمثقفين والفنانين والإعلاميين احيوا أكثر من 2600 فعالية ، وكان السودان حاضرا من خلال المشاركة في دور العرض والفعاليات المصاحبة وكانت مؤلفات الروائي العالمي الطيب صالح ضمن الكتب الاكثر مبيعا.
وقد زار المعرض صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ، وعقد بداخله اول اجتماع لحكومة المستقبل ورافقه الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة، والشيخة بدور بنت سلطان القاسمي رئيس جمعية الناشرين الإماراتيين الرئيس التنفيذي لمجموعة كلمات، ومعالي محمد بن عبد الله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل .
وأشاد الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم برؤية ومبادرات الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وقال انه أسس أحد أكبر وأهم المعارض للكتاب والنشر في العالم وفتح بجهوده ومبادراته الأبواب للاطلاع على العالم ومعارفه وتاريخه ومستقبله.
وزار جناح المملكة المتحدة ضيف شرف المعرض واطلع على ما يضمه من معروضات ومنشورات أبرزها أقدم مخطوطة للقرآن الكريم والتي تعد واحدة من المقتنيات النادرة لجامعة برمنجهام البريطانية.