وزير الرياضة يلتقي شداد واعضاء مجلس اتحاد الكرة الجديد

جدد د. عبد الكريم موسى وزير الشباب والرياضة اهتمامه بتطوير الاتحادات الرياضية ووضع الاستثمار الرياضي كأولوية لمعالجة المشكلات التي تهدد استمرارية النشاط للاتحادات الرياضة مبينا في لقائه ظهر امس بمكتبه اعضاء مجلس ادارة الاتحاد العام لكرة القدم برئاسة البروفيسير كمال شداد رئيس الاتحاد ان التحدي والمسؤلية اصبحت مضاعفة بعد عودة شداد لادارة الكرة من خلال مؤهلاته وخبراته الكبيرة والتي رفعت من مستوى السقوفات والاحلام معربا في ذات الوقت عن سعادتة بالزيارة والتي تعد الاولي بعد العملية الديمقراطية والتي اسفرت عن فوز مجموعته واضاف ان الدولة ممثله في اجهزتها التنفيذية قد اولت الاهتمام بالاتحادات الرياضية من خلال تسهيل الصعاب والمشكلات لاحداث نهضة كروية تساعد في اصلاح الرياضة السودانية ودعا موسى اصحاب المسؤلية الاجتماعية والرعاة لفتح منافذ استثمارية تؤسس لشراكة حقيقية تهدف لتحسين بيئة الاتحاد وتعيين المسؤلين من تنفيذ خطط وبرامج تطوير كرة القدم، من جانبه اشاد الدكتور شداد بدور الوزارة الذي وصفه بالايجابية فيما سبق الانتخابات وطالب الدولة بضرورة الاهتمام بالمؤسسة الرياضية والعمل علي منحها ادوار تنفيذية اكبر وتحويل مهامها لتصبح مسؤلة عن ادارة النشاط كما عبر عن اسفه فيما يخص التخطيط وادارة المال وضعف الناتج من الاستثمار في مجال التسويق والتلفزة داعيا لابتكار اساليب وخطط بديلة تكون مصدر ثابت يدفع بتطوير العملية الرياضية الجدير بالذكر ان القاء كان بحضور د. نجم الدين وكيل الوزارة والذي تحدث عن دور الدولة في دعم وتاهيل المنشاة الرياضية والتي من بينها الاكاديمية وصاله هاشم ضيف الله بجانب مجمع الاتحادات الرياضية مضيفا ان المرصود من الميزانية اقل من المطلوب ولكن توفير الاستثمارات سيسهم في تغطية جزء كبير من عملية الاصلاح الرياضى في خطة العام القادم.