اتحاد عمال السودان: نسعى مع الشركاء ليكون المرتب مساوياً لتكلفة المعيشة

الخرطوم : رجاء
في اطار المعالجات الاقتصادية لتخفيف اعباء المعيشية التي ينتهجها اتحاد عمال السودان والخرطوم ووصولا للاستقرار الاجتماعي وزيادة في الانتاج وتحسينا للانتاجية واستقرار في علاقات العمل طرح اتحاد عمال ولاية الخرطوم امس سلة الشتاء للعاملين بولاية الخرطوم بالوثبه الاولي والتي تحتوي علي سلع الدقيق والسكر والشاي واللبن والزيت والارز والعدس.
وقال الامين العام لاتحاد عمال السودان سر الختم الامين ان الاتحاد ساهم في الحفاظ علي حقوق العمال ولفت لدي مخاطبته احتفال تدشين سلة شتاء العامل التي ينظمها اتحاد عمال ولاية الخرطوم امس الي سعي الاتحاد لزيادة عدد البنوك في محفظة قوت العاملين لزيادة عدد العاملين المستفيدين.
واكد ان نسبة الاعسار قليلة مقارنة بالاعوام السابقة وقطع بسعي الاتحاد بالتعاون مع الشركاء ليكون المرتب مساوياً لتكلفة المعيشة، وتابع قائلا لاننظر لرفع الحصار عن السودان بانه المفتاح السحري لاستقرار الاقتصاد وانما الحل بزيادة الانتاج والانتاجية .
ومن جانبه كشف رئيس اتحاد عمال ولاية الخرطوم هاشم التوم عن تدشين سلة شتاء العام لاول مرة في تاريخ الاتحاد بتكلفة فاقت 47 مليون جنيه تحتوي علي 8 سلع اساسية.
وقطع التوم ان السلة سيكون لها اثر واضح في تخفيض اسعار السلع بالاسواق، وعزا ذلك الي ان الاسعار في متناول ايدي العمال مركزاً علي سلعة الدقيق والتي تعتبر الاكثر استهلاكا في فصل الشتاء.
وتابع حديثه قائلا نحن الان جهزنا اكثر من 30 الف سله بسعر 1569.86 جنيها تسدد خلال 6 اشهر دون التضارب مع اقساط سلة رمضان القادم، مشيرا الي ان هذه المعالجات اسعافية لحل المشاكل الاقتصادية التي تواجه العمال وليست معالجات استراتيجية. واشار الي اكتمال الدراسات لفتح جمعية تعاونية متعددة الأغراض تحتوي علي ثلاثة محاور أساسية هي السكن والزراعة والثروة الحيوانية.
و اعتبر مدير محفظة قوت العاملين الصادق عطا المنان ان سلة شتاء العامل واحدة من المعالجات الاقتصادية التي عكف عليها اتحاد عمال ولاية الخرطوم ، مؤكدا أن اسعارها اقل من اسعار السوق بنسبه 50 % وتابع هنالك من يضع الدولار شماعة لارتفاع الاسعار.