التنمية الاجتماعية توجه هيئة التأمين الصحي بوضع سياسات تتماشى مع الراهن الاقتصادي

وجهت وزيرة التنمية الاجتماعية بولاية الخرطوم د.أمل البكري البيلي هيئة التأمين الصحي بالولاية بوضع سياسات تتماشى مع الوضع الاقتصادي الراهن من منطلق المتغيرات التي تلقي بظلالها على تقديم الخدمة
وأوضحت الوزيرة لدى مخاطبتها ورشة (أثر السياسات والمتغيرات الاقتصادية على تقديم الخدمات في التأمين الصحي) بقاعة فندق كورال بالخرطوم أمس بحضور رئيس لجنة الشؤون الاجتماعية والتوجيه بمجلس تشريعي الولاية هشام صلاح الدين الريدة ، أن الورشة تأتي استجابة لموجهات مجلس الوزراء لما للخرطوم من خصوصية وان نسبة التغطية بالتأمين الصحي 72% من جملة سكان الولاية بالدواء.
وقالت الدكتورة أمل البيلى وزيرة التنمية الاجتماعية بولاية الخرطوم لدي مخاطبتها اثر السياسات والمتغيرات الاقتصادية علي تقديم الخدمات في التأمين الصحي الاثنين بفندق كورال إن مجلس وزراء ولاية الخرطوم سيناقش مخرجات هذه الورشة لتجويد الاداء في ظل المتغيرات والزيادة الكبيرة في اسعار الدواء مشيرة الي تخصيص المجلس لجلسة كاملة للتأمين الصحي قبل إجازة موازنة الولاية ومن جانبه قال د.عمر حاج حسن مدير هيئة التأمين الصحي ولاية الخرطوم إن الورشة تتناول ورقتين، الأولى حول السياسات الجديدة تجاه دعم وتوفير الدواء والآثار المتوقعة، فيما تتناول الورقة الثانية وضعية هيئة التأمين الصحي بولاية الخرطوم في ظل المتغيرات الاقتصادية.
وأشارت هيئة التأمين الصحي ولاية الخرطوم الى التحديات الكبيرة والتي تواجه تقديم الخدمة للمؤمن عليهم في ظل ارتفاع أسعار الدواءوانها تتحمل التكلفة العالية في أسعار الدواءخلال الأشهر الماضية حيث دفعت 29مليون جنيه مقارنة مع سعر الدواء في السوق خلال تلك الفترة والتي تجاوزت الـ36مليون جنيه في وقت بلغت الفجوة شهريا (2) مليون جنيه كانت تتم تغطيتها بلجنة مشتركة من التأمين وصندوق الدواء الدائر واستطاع ان يحدث وفرة.
وطالبت الهيئة بزيادة اشتراكات بعض القطاعات مثل الاسر الفقيرة والمعاشيين بخدمات التأمين لتواكب الدراسة الفنية بجانب تطبيق إلزامية التأمين الصحي لإدخال القطاع الخاص مشيرة الي ضرورة مراجعة الحزمة للخدمات المقدمة وتطبيق البرتكولات العلاجية بجانب تفعيل سياسة  الاستخدام الرشيد للأدوية
وناقشت الورشة السياسات الجديدة تجاه دعم وتوفير الدواء والآثار المتوقعة، وبين عمر أن 46 %من تكلفة الدواء يتحملها الصندوق في الأمراض المزمنة و22%مضادات حيوية و32%أدوية أخري لافتا الي ان القطاع الخاص المشتركين بلغ 56%   وتناولت ورقة د.عمر المتغيرات الاقتصادية حيث وصل عدد التغطية التأمينية381. 976ألف أسرة بإجمالي542 .905 .3مليون مشترك يمثلون 2. 72%من سكان الخرطوم.