المنــــاقــــل..أغنية «اللوري حل بي» التي غناها عبدالقادر سالم لتاجر من المنطقة

المناقل إحدى مدن ولاية الجزيرة كما وتعتبر أكبر المدن الصناعية ويوجد بها النصف الأكبر من مشروع الجزيرة ويعتمد أغلب سكان المحافظة على التجارة والزراعة ومن شدة حبهم للعمل يطلق عليهم وصف «يا المناقل يا المقابر»
يمتد تاريخ المناقل إلى عهد السلطنة الزرقاء ويقال اسمها جاء من كلمة مناجل وتعنى أهل السلطة آنذاك، حيث كانوا يأتون لهذه المنطقة من وقت لآخر وكانت مكاتبهم الرسمية تحمل ختم «المانجل» ويقال اسمها جاء من كلمة «منقلة» اللعبة الشعبية المعروفة حيث إن المناقل في ذلك الزمان وحتى قيام مشروع المناقل 58 كانت تتكون من فرقان وقرى متقاربة تشبه في وضعها المنقلة اللعبة الشعبية المعروفة ومن أقدم القرى قرية ودنفيع العركيين التي اسسها الشيخ العارف بالله علي ودنفيع والتي يرجع تأريخها الى حوالي خمسة قرون وبها أقدم مقبرة وهذه المقبرة مدفون بها الشيخ الحسين جد الشيخ برير بشبشة. وتليها قرية عتقي وبها مقابر اثرية تعود الى عهد علوة المسيحية وقرية الدسيس وبعض القرى الأخرى
في قرى المناقل تعلم مرشد السمانية على يد الشيخ ود بقوي والشيخ النيل، تنتشر بها المقابر الأثرية في قرى الركل وهي المنطقة الواقعة بين مدينة المناقل وجبل موية خاصة في عهد مملكة علوة من جنوب المناقل في منطقة سقدي خرج عمارة دنقس وأتى اليه عبد الله جماع من شرق النيل الازرق واجتمعا في جبل موية جنوب المناقل ومنها انطلقا بجيشهما واسسا الدولة السنارية من المناقل في ام حجار بدأ الشيخ عامر المكاشفي الجهاد ضد الاتراك وأيضا منع الشيخ الكباشي المواطنين من دفع الجزية للاتراك من ام سنيطة جنوب المناقل كانت ثورة ودكرف من الجاموسي.
هاجر بعض رموز الصوفية من المناقل الى مناطق شمال الخرطوم مثل الشيخ الكباشي وهاجر الشيخ ودالعجوز المكاشفي الى غرب النيل الأبيض وأيضا هاجر من المناقل الشيخ وقيع الله وهو والد الشيخ الأشهر في السودان وهو الشخ البرعي هاجر من المناقل الى كردفان واسس قرية الزريبة وأيضا هاجر الشيخ الماحي الكناني المشهور بالبخاري من قرية كنانة جنوب المناقل الى المدينة المنورة بالسعودية لمجاورة الرسول صلى الله عليه وسلم وله اتباع كثر هناك إضافة الى رموز الصوفية المستقرين في منطقة المناقل امثال المكاشفي والشيخ النيل والشيخ ود بقوي والشيخ الفرضي والشيخ الناجي وقاضي الانساب الشيخ ود بغادي وودنفيع والشيخ تاي الله شيخ النفيدية في قرية سرحان شمال المناقل وكذلك نجد في منطقة المناقل شيوخ من خارج منطقة المناقل امثال شيخ الشايقية المشهور ب بأبوقرن وأيضا الشيخ ود صبح وله قبة في قلب المناقل وهو من الدناقلة ويشير اليه المثل ود صبح المن دنقلا المدفون في المنقلة
وكذلك انتشر تجار المناقل في جميع مناطق السودان وخاصة كردفان ودارفور بل وان اغنية عبد القادر سالم «اللوري حل بي» في أحد تجار المناقل اسمه ودالبحر.. من أهم احياء المناقل حي ودالشقل وهو من الأحياء الجنوبية يمتاز هذا الحي بكل الانشطة وبه شباب لهم باع طويل في تجارب الحياة وهنالك أسماء لامعة في الحي منها العمدة يوسف والقاضي وعمر الضو وأبناء الامام ومصطفى السني وابرق