وزارة الصحة تعلن ضبط (167) طبيبًا مزيفًا

> أم درمان: عبد الرحمن عبد السلام
كشف وزير الصحة الاتحادي بحر إدريس أبوقردة عن توقيف (167) طبيبا مزيفا، (30) منهم في ولاية بالخرطوم و(5) حالات بالولايات وذلك بمؤسسات علاجية خاصة فضلاً عن حالة واحدة في مؤسسة علاجية حكومية.
وذكر خلال رده على مسألة مستعجلة بالبرلمان أمس، تفاصيل واقعة انتحال رجل لصفة طبيب امراض صدرية بمنطقة جبرة جنوبي الخرطوم في العام 2014م، حيث قام بخداع عدد من مواطني المنطقة ، واعلن عن ضبط كميات من الادوية المخدرة والادوية المستخدمة في عمليات الاجهاض، مشيرا الي ان الطبيب المزيف استعان بخريجة إعلام للعمل كمساعد له.
وأكد ابو قردة ضبط (131) حالة بالخرطوم خلال الاعوام 2014-2016م ، داعياً لإنشاء شرطة ومحكمة خاصة للصحة وتشديد عقوبة السجن للمنتحلين، وانتقد اطالة الاجراءات القانونية بالمحاكم وعدم تطبيق عقوبة السجن للمنتحلين رغم خطورة الجريمة وأشار إلى شروع الوزارة في سن قانون لضبط المؤسسات العلاجية الخاصة البالغة (3700)، مؤسسة علاجية بالعاصمة.
وكشف وزير الصحة الاتحادي عن خطة متكاملة لتأهيل مستشفيات الطوارئ والإصابات، خاصة التي تقع بالقرب من الطرق القومية، وتوقع إدخال عدد (200) سيارة إسعاف جديدة تعمل ضمن الإسعاف المركزي، في كل الولايات، وأفصح عن اعتزام الوزارة تأسيس إدارة خاصة للإسعاف حتى تتعامل مع الحوادث المرورية بالسرعة المثلى.
وأقر بوجود نقص في الأطباء الاختصاصيين في الولايات رغم تنامي العدد إلى (1.200) أختصاصي، وطالبت عضو البرلمان ليلى التوم بتزويد المستشفيات الريفية بالكوادر الطبية اللازمة، فضلاً عن إدراج القابلات في قائمة الحد الأدنى للأجور تلافياً لما اعتبرتها (ممارسات سالبة).