المجلس العام للبنوك : مساعٍ لمساعدة القطاع المصرفي من إزالة العقوبات الاقتصادية

الخرطوم : رجاء كامل
كشف المجلس العام للبنوك والمؤسسات الاسلامية عن مساعي الاعضاء لمساعدة القطاع المصرفي السوداني من ازالة العقوبات الاقتصادية نهائيا عنه وجعل السودان في مستوي عال من الشفافية بما يوازي عمل المنظمات الدولية.
اكد بنك السودان المركزي التزامه بمواصلة تشجيع المعرفة والخبرة المالية لتعزيز الممارسات المالية السليمة بالبلاد
واشارت مساعد المحافظ لقطاع المؤسسات المالية والنظم بالبنك المركزي رابعة أحمد الخليفة الي أهمية استضافة ورشة العمل الفنية لاختبار الضغط علي المؤسسات المالية الاسلامية لمعالجة العناصر العملية لتنفيذ الاختبارات علي المؤسسات المالية في السودان
من جانبه اكد الأمين العام للمجلس العام للبنوك والمؤسسات المالية الاسلامية عبد الاله بلعتيق
اهمية اختبارات الضغط وعزا ذلك في حديثه ل» الاحداث نيوز»لجهة انها تساعد البنوك في متانتها وصمودها امام الازمات المالية والاقتصادية مبينا ان الهدف من انعقاد الورشة بالسودان للتنوير بالمعايير الجديدة لاختبارات الضغط ، بالاضافة الي جعل القطاع المصرفي السوداني في مستوي عال من الشفافية بعد رفع العقوبات عنه بما يوازي عمل المنظمات الدولية، مشيرا لعقد اجتماع رسمي مساء اليوم مع مدراء المصارف باتحاد المصارف السوداني للتشاور حول استراتيجية المجلس الجديدة «2019- 2022» وقطع باهمية السودان بالنسبة للمجلس لجهة انه صاحب عضوية عالية علاوة لاهميته للصيرفة الاسلامية حول العالم .
وكشف بلعتيق عن هدف أخر من الحضور للسودان يكمن في مناقشة كيفية مساعدة الاعضاء في المضي قدما في رفع العقوبات الاقتصادية نهائيا – علي حد قوله- مبينا ان الورشة يشارك فيها خبراء من صندوق النقد الدولي ومؤسسات من الجزائر والاردن وغيرها .
واستحسن الدعم الذي ظل يقدمه بنك السودان المركزي للمجلس بالاضافة لتنفيذه للورشة الفنية التي نظمها المجلس بفندق كورنثيا وتستمر فعالياتها لمدة ثلاثة أيام ، مبينا اعداد البنك المركزي لمجموعة متكاملة من اللوائح التنظيمية الخاصة باختبار الضغط التي سيتم اطلاقها في العام الحالي 2018م. مضيفا بعمل لجنة بازل للاشراف علي تطوير اطار اختبار الضغط لدمج الدروس المستفادة من أثر الأزمة العالمية
ويشارك بالورشة أكثر من 60 مشاركا من 10 دول يمثلون أهم البنوك والمؤسسات المالية الاسلامية في المنطقة بالاضافة الي عدد من ممثلي السلطة التنظيمية والرقابية
وتتناول الورشة دراسة تقنيات مختلفة من اختبار الضغط والدور المهم الذي يلعبه في تخطيط وادارة رأس المال بالاضافة الي دور السلطات التنظيمية في ادارة اختبار الضغط علي مستوي الصناعة، كما يشمل البرنامج مجموعة من الدراسات والتدريبات وجلسة لتبادل الخبرات من كبار ممثلي صندوق النقد والوكالة التركية لمراقبة وتنظيم العمل المصرفي في تركيا وبيت التمويل الكويتي وبنك السودان المركزي.
تجدر الاشارة الي أن مفهوم اختبارات الضغط يقصد به استخدام البنك لتقنيات مختلفة لتقييم قدرته علي مواجهة الانكشافات أو المخاطر، في ظل أوضاع وظروف عمل صعبة من خلال قياس أثر مثل هذه الانكشافات علي مجموعة المؤشرات المالية للبنك، وبصفة خاصة الأثر علي مدي كفاية رأس المال وعلي الربحية.