الشراكة الاستراتيجية في المجال الزراعي بين السودان والصين

%d8%b2%d8%b1%d8%a7%d8%b9%d8%a9الشراكة الاستراتيجية بين السودان والصين في المجال الزراعي التي كانت محور زيارة وزير الزراعة الصيني في الثاني والعشرين من سبتمبر 2016م هذه الشراكة التي وقع في إطارها عدد من الاتفاقيات تعتبر أهم عمل قامت به الحكومة في هذا العام. وسبق أن كتبنا الأسبوع الماضي حول خيارات الاستثمار الزراعي الصيني في السودان ولكن باطلاعي على الكتيب الذي أعدته وزارة الزراعة الغابات في إطار هذه الزيارة بدا جلياً وواضحاً أن هذه الشراكة ستنزل خيراً وبركة على السودان ويتضح ذلك من الإعداد الجيّد للمجالات المطروحة من قبل وزارة الزراعة السودانية ومن أهم البنود التي أوردتها الوزارة هو خيارات الصيغ والمجالات المقترحة للشراكة الاستثمارية السودانية الصينية حيث اقترحت الوزارة عدة خيارات منها الاستثمار بالتمويل والاستثمار في تأهيل وتشغيل المشروعات والاستثمار في سلسلة القيمة مثل التجهيز والإعداد والتصنيع والتسويق الزراعي وفي إقامة المناطق الاستثمارية الزراعية الخاصة والاستثمار لصالح الصفقات التجارية المتكافئة. هذه الفقرة بالذات وضعت حداً للكثير من التساؤلات التي سبقت الزيارة بل قد حاول البعض تغبيش الوعي حولها وإثارة الغبار حول أهداف هذه الشراكة ولم تنس الوزارة إدراج المشروعات المتعثرة والمعطلة في مجموعة مشاريع الأيلولة في ولايات النيل الأبيض وسنار والشمالية ونهر النيل لم تنس إدراجها في صيغ الاستثمار المطروحة للجانب الصيني، وهذه المشاريع كانت في الماضي تؤدي أدواراً اقتصادية بالتركيز على عدد من المحاصيل الزراعية المهمة وكان لها دور اجتماعي متمثل في تنمية الريف والحفاظ على تماسك النسيج الاجتماعي. ومن البنود التي اعتقد أن الوزارة أفلحت في تسليط الضوء عليها الاستثمار في سلسلة القيمة مثل إقامة مجمعات الصادر الزراعي والتصنيع والتعبئة والتخزين والمناولة ومجمعات البورصات والأسواق المتخصصة إلي جانب الاستثمار لصالح الصفقات التجارية المتكافئة مثل إنتاج وتصنيع الأقطان والحبوب الزيتية ومحاصيل الغلال وتصنيع الخضر والفاكهة. هذه المجالات ستعمل على تحريك الاقتصاد بشكل جيّد وتستوعب المزيد من العمالة الماهرة وغير الماهرة كما أن هذه المجالات ستفتح مجالات العمل أمام العديد من القطاعات. السودان والصين راغبان في تطوير هذه الاستراتيجية لصالح الشعبين الصديقين وبالتالي فهي من أنجح الشراكات الاقتصادية التي مرت على السودان خلال السنوات الماضية مجتمعة.