شلل تام للنشاط التجاري بإرتريا

> كسلا :محمدعبدالبين
اكد مصدر لـ(الصحافة) ان انتشارالقوات المسلحة والقوات النظامية الاخرى على الحدود مع اريتريا أدى الى انحسار عمليات التهريب من والى ولاية كسلا ، واشار المصدر – الذي فضل حجب اسمه – الى ان القوات المرابطة علي الحدود تمكنت من القبض علي عدد من العربات تحمل كمية من الجازولين بلغت 50 برميلا بعد مطاردة عنيفة وكادت العربات ان تعبر الحدود الي الاراضي الارترية وقال المصدر ان المهربين استغلوا احتفال الولاية بوصول قوات الدعم السريع ظنا (منهم بأن الطريق لارتريا سيكون خاليا) من الوجود العسكري واكد للصحيفة أن سعر برميل الجازولين وصل في اريتريا الي ما يعادل تسعة ملايين جنيه ، فيما بلغ جوال الذرة 2 مليون و200 جنيه بينما وصل سعر جوال الدقيق لمليون وثمانمئة جنيه واضاف ان سعر الرغيفة بلغ 5 جنيهات في ظل تراكم صفوف المواطنين امام المخابز وتطرق للضبطيات التي تمت اخيرا ببعض القرى والاحياء الطرفية لمدينة كسلا التي شملت السلع والسلاح ومواد البناء ، وقال (تم ضبط العديد منها علي الطرق المؤدية الي دولة ارتريا بينما البعض الاخر تم العثور عليه بمخازن بالمناطق المذكورة) واشاد المصدر بقرار قفل الحدود والمكاسب التي تحققت للولاية من وفرة في السلع بالاسواق.