مسؤول ليبي يطالب بتحرير مناطق الجنوب من الحركات الدارفورية

> وكالات:أس أم سي
طالب عميد بلدية سبها الليبية، بتحرير الجنوب الليبي من الحركات الدارفورية المتمردة السودانية، والذين يسيطرون على الدوائر الواقعة بين مدينة سبها ومنطقة غدوة (نحو 60 كيلومترًا جنوب سبها).
ووصف أبوسيف محمد عميد بلدية سبها، ما يحدث في الجنوب الليبي بالاحتلال، مطالبًا بإرسال قوات أمنية سواء كانت من الغرب أو من الشرق، لطرد هذه العصابات الأجنبية من الأراضي الليبية.
يشار إلى أن مدينة سبها شهدت هجومًا مسلحًا استهدف مبنى حرس المنشآت في المدينة، أسفر عن مقتل اثنين وإصابة ثالث من أفراد الحرس.
وتعتبر الحركات المتمردة الدارفورية الحليف الرئيسي لقائد قوات الكرامة خليفة حفتر في جميع معاركه التي خاضها ضد الحكومة الليبية، فقد عقد حفتر إتفاقاً مع هذه الحركات المتمردة من أجل المشاركة في جميع المعارك بليبيا مقابل حصولها على مبالغ مالية ودعومات عسكرية.