الفنان اسلام كامل يمثل السودان في ملتقى قطر العربي للفن التشكيلي

يشارك الفنان التشكيلي اسلام كامل ممثلا للسودان في فعاليات «الملتقى العربي للفن التشكيلي» في نسخته الثانية الذي تنظمه الجمعية القطرية للفنون التشكيلية وتستضيفه العاصمة القطرية الدوحة ابتداء من يوم الخامس من مارس الجاري ويستمر لاسبوع ويشارك فيه الي جانب السودان نخبة من التشكيليين الخليجيين والعرب من مختلف الأقطار العربية.
وقال الرئيس الفخري للجمعية القطرية للفنون التشكيلية والراعي الرسمي للملتقى عادل علي بن علي، ان من أهداف الملتقى إيجاد بيئة مناسبة للفنانين التشكيليين والاحتفاء بهم، وفتح المجال أمام الفنان القطري للاستفادة من التجارب الفنية الرائدة، فضلا عن العمل على توثيق المرحلة الحالية، التي تمر بها ذهنية التشكيلي العربي سواءً فكرية او اجتماعية او حتى فنية.
واوضح رئيس مجلس إدارة الجمعية القطرية للفنون التشكيلية الفنان يوسف السادة، أن الملتقى تتخلله عدة فعاليات منها الورشة الفنية ومنبريات فكرية تعنى بالفنون التشكيلية ومعرض من نتاج الورشة بالإضافة الى جلسات حوارية ثقافية بين ردهات الملتقى وتكريم الفنانين المشاركين ونخبة من الإعلاميين التشكيليين ويأتي تحفيزا للحركة التشكيلية في العالم العربي وتكريما للفنانين الذين سخروا قدراتهم الفنية وإبداعاتهم الفكرية، للارتقاء بهذا الفن الراقي، فعكسوا الحالة الاجتماعية والفكرية لوطننا العربي من خلال لوحاتهم التي تقارع كبار الفنانين العالميين على المستويين الفني والفكري.
وجدد الفنان التشكيلي اسلام كامل اهتمامه بنشر الثقافة السودانية بالوطن العربي واعلن سعادته بالمشاركة في المهرجان العربي الكبير.
وقال الفنان المقيم في الدوحة والذي زار السودان قبل فترة قصيرة لمتابعة بحث الدكتوراة في كلية الفنون الجميلة والتطبيقية بجامعة السودان للعلوم والتكنلوجيا انه اقام معارض فردية كثيرة منها جي غالري بالولايات المتحدة الامريكية 2014 ومركز راشد دياب 2013 وغاليري فرد هاند بدمشق 2011 وغاليري المرخية بالدوحة 2010 وصالة المركز الثقافي الفرنسي 2014 وجامعة نورث اتلانتك بقطر 2009 ومؤسسة قطر لتنمية المجتمع بالدوحة 2005 ومعرض سنوي مستمر بالمركز الثقافي بالدوحة من 2000 وحتي 2004 وصالة مجمع قطر للبترول بقطر 2003 وصالة المركز الثقافي الالماني بقطر 2003 وصالة الجمعية الاماراتية للفنون التشكيلية بالشارقة الاماراتية 2001 وصالة الجمعية الامارتية للفنون التشكيلية في الشارقة 1999 الي جانب معارض جماعية داخل وخارج قطر والعديد من الورش الفنية وله مقتنيات في العديد من الدول العربية.