حسبو يوجه بإنشاء صندوق لدعم الطبيب

اشاد الاستاذ حسبو محمد عبد الرحمن نائب رئيس الجمهورية بالرعيل الاول من اختصاصيي الطب الباطنى السودانية الذين يمثلون علامة فارقة فى تاريخ الطب فى السودان.
وقال لدى مخاطبته الجلسة الافتتاحية للمؤتمر العلمى الحادى والثلاثين لجمعية اختصاصيي الطب الباطنى السودانية والمقام تحت شعار «فريق طبى متكامل لعناية حرجة فعالة» بقاعة الصداقة ان قيام المؤتمر فرصة لتفعيل التداول البحثى بين الطلاب مشيدا بجهود التخصصات الطبية فى توطين العلاج مؤكدا فى هذا المجال دعم القطاع الصحى من اجل التوطين وعمليات الطوارىء والكلى والمايستوماووجه بالاهتمام بالابحاث والتى تساهم فى وضع الخطط والاستراتيجيات كما وجه بقيام صندوق لدعم الطبيب
من ناحية اخرى اكد بروفسور احمد محمد مكين رئيس جمعية اختصاصيي الطب الباطنى ان جمعية اختصاصيي الطب الباطنى انشئت فى العام 1966 وتعاقب عليها اطباء اجلاء كالبروفسور داؤود مصطفى والجزولى دفع الله
و اكد ان المؤتمر بدأت فعالياته بورش تدريبية للاطباء فى كافة الدرجات الطبية من نواب الاختصاصيين وعموميين فضلا عن الكوادر المساعدة فى الخرطوم وعطبرة.
وابان ان المؤتمر سينقل عبر تقنية الفيديو كونفرانس لعدد من الولايات تشمل الجزيرة وجنوب دارفور والبحر الاحمر.
ووصف مكين الطب الباطن بانه أم التخصصات بالبلاد وان اختصاصيي الطب الباطن مواكبون للتطورات العالمية في المجال الطبي، و اشار لاستمرار عملية هجرة اختصاصيي الطب الباطن بالسودان بصورة مستمرة.
جدير بالذكر ان بروفسور مامون حميدة والجزولى دفع الله وعدد من قادة الطب حضروا الجلسة الافتتاحية وفى الختام تم تكريم جمعية اطباء امراض السكرى والغدد وجمعية وامراض المخ والاعصاب والكلى والروماتزيوم.