قال إن السودان (أخف) الدول في اعتقال الصحفيين.الرزيقي: لاتوجد استراتيجيات إعلامية واضحة ومحددة للدولة

> الخرطوم: سفيان نورين
اكد رئيس اتحاد الصحفيين الصادق الرزيقي، على افتقاد الدولة لإستراتيجة واضحة ومحددة في مجال الإعلام، واعتبر كل الموجود (الآن) برامج حكومية وليس استراتيجية، وتابع (ماعندنا غايات كبيرة وصورة نهائية تكون عليها وسائل الإعلام) .ودلل الرزيقي لدى مخاطبته (المنبر الدوري) لمركز الإنتاج الإعلامي امس، غياب الاستراتيجية بالتخبط في دمج الاذاعة والتلفزيون وحلهما ، بجانب انتشار كم هائل من الاذاعات والفضائيات الخاصة دون ضوابط، ودعا الى ضرورة وضع سياسات واستراتيجيات واضحة للعمل الإعلامي .
وطالب بإعطاء الإعلام حرية كاملة ليكون له دور في مناقشة قضايا المجتمع وكافة العملية السياسية، ورهن التطور السياسي والتنمية الاقتصادية بحرية الإعلام والصحافة، واكد قائلاً ( هذه المهنة لاتنتعش وتعيش الا في جو من الحرية) .واشار الى ان قانون الصحافة والمطبوعات الجديد ارجع في مرحلته الاولى الى وزارة العدل، مبيناً ان مجلس الوزراء وعد بعدم مناقشة القانون قبل التوافق عليه من الصحافيين. وقطع بأن السودان يُعد اخف الدول في إعتقال الصحفيين، ونوه الى ان اتحاده يساهم في اطلاق اي صحفي يتم اعتقاله .