خلال المنتدى الدولي للاتصال الحكومي.قيادات نسائية يناقشن أدوارهن في العصر الرقمي

الشارقة : الصحافة

يستضيف المنتدى الدولي للاتصال الحكومي، الذي ينظمه المركز الدولي للاتصال الحكومي، عدداً من القيادات النسائية العربية والأجنبية في جلسة حوارية خاصة للحديث عن دور المرأة في المجتمع الرقمي، وجهودها في التفاعل مع القضايا المختلفة، وذلك انطلاقاً من حضورها المتزايد على مواقع التواصل الاجتماعي، وتفاعلها المؤثر مع القضايا المجتمعية والتطورات التقنية المتسارعة.

ويأتي اختيار موضوع هذه الجلسة، تماشياً مع شعار الدورة السابعة للمنتدى «الألفية الرقمية.. إلى أين؟»، التي ستقام يومي 28 و29 مارس الجاري في مركز إكسبو الشارقة، برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وبمشاركة وحضور عدد كبير من قادة الدول والوزراء، والمسؤولين الحكوميين، وقادة الفكر، وصانعي القرار، والخبراء والمهتمين بالاتصال الحكومي.
ويشارك في الجلسة التي ستقام في اليوم الثاني للمنتدى، كل من رائدة الأعمال البارزة من المملكة المتحدة البارونة ميشيل مون، ووزيرة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في الأردن معالي مجد شويكه، وحاكم سان مارينو في 2017م فانيسا دي أمبروزيو، ،وأستاذة كلية علوم الحاسب والمعلومات في جامعة الملك فهد تخصص الذكاء الاصطناعي من المملكة العربية السعودية الدكتورة لطيفة العبد الكريم ،وستدير الجلسة ، مذيعة لبنانية ومقدمة برامج تلفزيونية وصحفية ومنتجة في شبكة إم بي سي ريّا أبي راشد.
وأكدت مدير المركز الدولي للاتصال الحكومي جواهر النقبي ، أن العصر الرقمي، وما نتج عنه من ظهور العديد من المواقع والشبكات الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي، وفر منصة عظيمة التأثير للقيادات النسائية لتحقيق مزيد من التفاعل مع القضايا المجتمعية، وأتاح لهن قدرة أكبر على ترك بصماتهن على حاضر ومستقبل بلدانهن، ووفر لهن المساحة المناسبة للتعبير عن آرائهن ونظرتهن إلى القضايا المحلية والدولية بحرية ومسؤولية.
وأشارت النقبي إلى أن المركز الدولي للاتصال الحكومي حرص هذا العام على استضافة نخبة من القيادات النسائية للمشاركة في إحدى جلسات المنتدى الدولي للاتصال الحكومي، والحديث عن تجربتهن في تطوير الاتصال الرقمي بشكل خاص، إضافة إلى بقية قطاعات الاتصال الحكومي الأخرى، وكيفية تمكين مزيد من النساء حول العالم من لعب أدوار أكثر تأثيراً في قضايا مجتمعاتهن والمساهمة في تحقيق التنمية التي تخدم بلدانهن.
وستناقش الجلسة دور القيادات النسائية في ترسيخ مبدأ التكامل، والمشاركة بصياغة ملامح العصر الجديد، وآليات تمكين المرأة من المهارات والخبرات اللازمة لممارسة دورها بتنمية المجتمع في ظل المتغيرات المتسارعة، إضافة إلى دور القيادات النسائية في تطوير الإعلام الاجتماعي والارتقاء بالمنظومة القيمية والمهنية في هذا المجال، مع الحفاظ على الخصوصية الثقافية والاجتماعية.
وجاء تنظيم المنتدى الدولي للاتصال الحكومي، الذي ينظمه المركز الدولي للاتصال الحكومي التابع للمكتب الإعلامي لحكومة الشارقة، للمرة الأولى عام 2012، تماشياً مع رؤية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، لعرض أفضل الممارسات في الاتصال الحكومي، وتعزيز التواصل بين الحكومة والجمهور من أجل الارتقاء بالأداء الحكومي وتحقيق تطلعات أفراد المجتمع، بما يواكب متغيرات الحاضر وتحديات المستقبل.