وزيرة التعليم العالي تؤكد رعاية الوزارة للطلاب الموهوبين

> الخرطوم:الصحافة
أكدت وزيرة التعليم العالي والبحث العلمي د. سمية محمد أحمد أبو كشوة ، رعاية الوزارة للطلاب الموهوبين في مجال الاختراعات والابتكارات العلمية.
وافتتحت الوزيرة أمس معرض الابتكارات العلمية والمقام ضمن دورة الجامعات العلمية الثقافية الرياضية السادسة والتي تنتظم فعالياتها مسارح وملاعب الجامعات بولاية الخرطوم هذه الأيام، وتستمر حتى الثلاثين من الشهر الجاري برعاية من الفريق أول ركن بكري حسن صالح النائب الأول لرئيس الجمهورية رئيس الوزراء.
وتفقدت الوزيرة برفقة بروفيسور التجاني مصطفى محمد صالح وزير الدولة بالوزارة أجنحة المعرض والذي اشتمل على عدد من الابتكارات العلمية الرائدة لطلاب مؤسسات التعليم العالي .
واستمعت الوزيرة لشرح عن المشروعات العلمية المقدمة من الطلاب والتي جاءت في مجالات الإلكترونيات والكهرباء، والطاقة الشمسية والميكانيكا، وتتنوع ما بين تصميم لوحة تجارب لمعمل الإلكترونيات الرقمية، وتصنيع جهاز طبي لفحص 6 أمراض هي الملاريا والتيفويد والتهاب الكبد الوبائي (ب) و(س) والحمل وأمراض القلب، وتصميم خط إنتاج مبرمج لتعبئة الملح، وتصنيع فرن كهربائي من مواد محلية ذي خاصية اقتصادية في استهلاك الكهرباء مقارنة بالأنظمة الأخرى، وتصنيع مجفف شمسي للخضر والفواكه، وتصنيع جهاز للتحكم في الأجهزة الالكترونية عن طريق إيماءات اليد، وتصنيع إنزيم الرنين مستخلص من معدة العجول لصناعة الجبنة بدلاً من المنفحة الصناعية.

وإنتاج رغوة بروتينية لإطفاء الحرائق البترولية عبر استخدام قرون وحوافر الحيوانات غير المستفادة منها وتقليل تكلفة الاستيراد عبر الصناعة المحلية، إضافة إلى تصنيع روبوت آلي لتخطي العوائق.
وأشادت الوزيرة بأعمال الطلاب المشاركين بالمعرض، وحرصهم على استفادتهم من الأبحاث العلمية ودراساتهم بجامعاتهم وتطبيقها على أرض الواقع بتقديم نماذج علمية مبتكرة تخدم المجتمع في مختلف المجالات.