بعد تتويجه ببطولته المحببة قبل جولتين من انتهائها .. هلال النشوان يوالي تحضيراته للقمة ويرتاح اليوم وغدا ويستأنف بالسبت

الازرق يختبر نجومه بتجربتين وكابتن طارق: على الجمهور المؤازرة والفريق ملئ بالمواهب

06-10-2016-09-5الخرطوم/الصحافة/ميرغني يونس
اجرى الهلال النشوان المتوج ببطولة الممتاز مراناً مهماً بملعبه امس في اطار تحضيراته للقاء القمة تحت اشراف الطاقم الفني بقيادة فوزي المرضي والكابتن طارق احمد آدم ومبارك سليمان وشهد المران تنافس محموم بين اللاعبين وصحح فيه الجهاز الفني بعض السلبيات التي صاحبت مباراة الخرطوم الوطني التي انتهت بالتعادل الايجابي هدف لكل. وشارك في المران عدد كبير من نجومه بقيادة سيف مساوي ومكسيم وسادومبا ونزار والشغيل وبوي والشعلة وابوعاقلة وصهيب وولاء الدين ومهند ريدة المتألق الذي نال هدف التعادل للازرق امام الاولاد والطاهر سادومبا ونجم لقاء الخرطوم الوطني رمضان كابو ووليد علاء الدين وبقية العقد الفريد فيما اكتفى بتدريبات خاصة الثنائي كاريكا وشيبوب وغاب من التحضيرات النيجيري عزيز شيبولا بعامل الاصابة التي تعرض لها في مباراته الاخيرة امام الخرطوم الوطني ولم يكمل المباراة.
على صعيد آخر منح الجهاز الفني جميع اللاعبين الراحة اليوم وغداً ويعود اللاعبون للتحضيرات يوم بعد غد السبت ويؤدي مباراتين وديتين مع بعض اندية المقدمة في الخرطوم لتجهيز الفريق لمباراة القمة التي حددت يوم 14 من الشهر الجاري. يذكر ان الهلال حسم الممتاز قبل جولتين وتعادل امس الاول امام الخرطوم الوطني مرتفعاً برصيد إلى 85 نقطة وختام الممتاز امام المريخ أداء واجب.
في ذات السياق قال الكابتن طارق احمد آدم ان مباراة الخرطوم الوطني كانت تجربة حقيقية للفريق واتحنا فيها الفرصة لعدد كبير من الشباب مطالباً جماهير الهلال ان تصبر لكي تظفر بنجوم زاخرة ومشيراً بانه منح الفرصة عندما كان لاعباً من المدرب الكبير نصر الدين جكسا والراحل المقيم سليمان فارس وهذه الفرصة اغتنمتها للمواظبة والثقة التي اولانا بها الهلال وكان توفيق من الله وواصلت في الاداء مع الهلال مع التشكيلة الاساسية حتى اعتزلت بعد 14 عاماً لم أغب من الهلال إلا لظروف الاصابة لذا اقول لابنائنا اللاعبين ان يبذلوا الجهد والعطاء وعلى الجمهور الازرق ان تصبر على الشباب والهلال زاخر بالمواهب مؤكداً ان الظهور المشرف لجينارو ومساوي ورمضان كابو وصهيب الثعلب وريدة وولاء الدين وابو عاقلة كلها جاءت نتيجة الثقة من الجهاز الفني لاتاحتهم الفرصة واستطاعوا ان يدركوا التعادل مع زملائهم امام الخرطوم الوطني بعد ان كنا متأخرين وفي مثل هذه المباريات اتاحة الثقة اكثر للاعبين من اجل الانسجام والدخول في اجواء المنافسة وتجهيز البدلاء وأتمنى للهلال التوفيق ودوام الانتصارات وعلى الجمهور المؤازرة والصبر وأي لاعب يحتاج لدعم معنوي والثقة من الجماهير والباقي نحن كاجهزة فنية نستطيع ان نوجه اللاعبين وتصحيح بعض السلبيات.