يا ما انت كبير يا هلال العظمة .. الحوار حقنا

428امة الهلال وشعبه مع الحوار الوطنى والمجتمعي بالامس التقوا مع الامين العام البروفيسور هاشم حسن وتلقى وفد الهلال الرفيع بقيادة مجلس الادارة والوان طيفه المتعددة ومجلس استشارته تنويرا واعلنوا وقوفهم ومساندتهم القوية وتبشيرهم بمخرجات الحوار الوطنى بشقيه بعد ان تلقوا تنويرا من الامين العام.
نعم ياما انت كبير ياهلال العظمة والشموخ رائد الحركة والوطنية ومنبع الحرية والديمقراطية فى خدمة الشعب والقضايا القومية الكبيرة الهلال دائما فى المقدمة لانه منبع الحضارة وقادته ناهضوا الاستعمار البغيض مع شعبنا الابى وحاربوا المستعمر وكان الاستقلال للسودان .
الهلال رمز للسلام ولغته الحوار وليس جديدا عليه ان يتداعى قادته صوب الحوار الوطنى بشقيه المجتمعي والوطنى واسعاد الامة بهذه الخطوة المباركة بقيادة الدكتور اشرف الكاردينال ورفاقه .
الهلال مين زيو بالامس احتفى بالدورى الممتاز بعد ان حقق اللقب عن جدارة واستحقاق منفردا مغردا بفارق كبير من وصيفه الدائم المريخ وتوج بالبطولة قبل جولتين من انتهائها وعمت الفرحة ربوع البلاد بعد ان احتفل عشاقه بامدرمان العاصمة الوطنية وابتهجت واشاعت النور بالوان زاهية فى تلك الليلة وسهرت امدرمان حتى صباح اليوم التالى وهم يستحقون الاحتفاء لان لاعبيه حسموا الممتاز فى الميدان بجدارة ليس بالشكاوى ولا بتهديد بالانسحاب واذا قال الهلال فعل لانه يرفض الظلم لنفسه والاخرين.
نعم الهلال ضرب المريخ فى الميدان وكسب شيبوب 0 شواى القلوب ) واشعل النار في الديار الحمراء ويبحثون عن شكاوى فالصو وكسب الازرق الرهان ورفضت لجنة الاستنافات استناف المريخ).
مبروك لمجلس ادارة الهلال بقيادة اشرف الكاردينال ورفاقه الذين بذلوا جهدا كبير واداروا ملفات التسجيلات بحنكة واقتدار وكسبوا الجولات وجعلوا اخوانا فى العرضة جنوب يبحثون عن تعديلات في البرمجة وشكاوى فالصو ولكن الهلال فى الميدان لايرحم .
غدا يحسم الهلال البطولة الخاصة بعد ان توج باللقب المحبب للمرة الثالثة عشر الا هو الممتاز الممتاز للممتاز والوصيف للوصافة .
اين المفر الهلال راجيكم فى ليلة 14 ليكتمل بدرا يتلالأ فى سمائه ويعم النور ارض السودان الحبيب والنمور فى انتظاركم بعد الهلال بعد ثنائية شيبولا وساسا وخماسية التبلدي والاولاد
حقا نردد ناس افراحا زايده وناس فى الشكاوى ويهدوا بالانسحاب ويتألموا
الهلال كبير والكبير كبير بعد الله والحوار حقنا تعالوا الى كلمة سواء