حسبو من نيرتتي : لن نترك قطعة سلاح خارج مخازن الجيش

اكد نائب رئيس الجمهورية حسبو محمد عبد الرحمن رئيس اللجنة العليا لجمع السلاح والمركبات غير المقننة امس، استمرارية الحملة القومية لجمع السلاح حتى يعم السلام والاستقرار كل أرجاء البلاد دون استثناء .وقال خلال مخاطبته اللقاء الجماهيري في مدينة نيرتتي حاضرة محلية غرب جبل مرة بولاية وسط دارفور، “ان المشروع القومي لجمع السلاح سيستمر ولن نترك قطعة خارج مخازن الجيش”.
واشار الى الأضرار الأمنية والاجتماعية والاقتصادية التي ساهم فيها السلاح غير المقنن، واضاف ان الحرب لم يجن منها أهل دارفور سوى اللجوء والنزوح وعدم الاستقرار.
وأوضح أن الغرض من زيارته برفقة أعضاء اللجنة العليا القومية لجمع السلاح وولاة دارفور الخمس الى نيرتتي، للوقوف على نتائج قرار جمع السلاح والأوضاع الأمنية، ولتأكيد وتعزيز مسيرة السلام الاجتماعي والاستقرار الأمني في دارفور.
ووجه النائب حسبو الوزارات الخدمية باعطاء أولوية وعناية خاصة لمحليات جبل مرة بتوفير الخدمات الضرورية فيها من مياه وصحة وتعليم ودعم وتمويل المنتجين وادخال التقانات في الزراعة والثروة الحيوانية، كما وجه جامعة زالنجي بفتح معهد للتدريب المهني في نيرتتي.
وطالب جماهير محلية غرب جبل مرة بضرورة استمرار حملة جمع السلاح لتشمل كل المنطقة ، لاجتثاث ظاهرة سرقة المواشي التي تمارسها مجموعات متفلتة في بعض مناطق الجبل تمانع جمع السلاح والدخول في السلام.