حالة تأهب قصوى بعد الهجوم : ألمانيا: قتلي في هجمات متزامنة بميونيخ

برلين:وكالات
دعت شرطة ميونيخ السكان للبقاء في منازلهم أو الاختباء في المباني القريبة، بعدما أفاد شهود بإطلاق نار في 3 أماكن متفرقة في المدينة أمس، وهي منطقة بشارع هاناور وفي شارع ريس وفي مركز أولمبيا للتسوق. وقد رجحت الشرطة العمل الإرهابي في الهجمات.
وقُتل العديد من الأشخاص وأصيب آخرون بجروح في إطلاق نار في مركز للتسوق في مدينة ميونيخ في ألمانيا أمس بحسب ما أعلنت الشرطة الألمانية لوكالة الأنباء الألمانية «دي. بي. ايه».
وتحدثت صحيفة ألمانية عن وفاة 15 شخصاً في حادث إطلاق النار في ميونيخ، فيما أفادت محطة تلفزيون عن وفاة 10 أشخاص.
من جهته، نقل تلفزيون ألماني عن وزارة الداخلية بولاية بافاريا تأكيده مقتل ثلاثة في إطلاق النار. أما الشرطة فأكدت مقتل ستة أشخاص «على الأرجح» جراء إطلاق النار.
من جانبها، رجحت متحدثة باسم الشرطة مشاركة أكثر من شخص في إطلاق النار. ولم تعتقل الشرطة أحداً حتى الآن، وتقوم بمطاردة المعتدين. كما كتبت شرطة ميونيخ على «فيسبوك» أن شهوداً أفادوا بوجود 3 أشخاص مسلحين في مركز التسوق.
وأوضحت المتحدثة أن السلطات أجلت الناس من مركز التسوق، بعد أن أغلقت منطقة كبيرة محيطة بالمركز الواقع بالقرب من الاستاد الأولمبي في المدينة الواقعة جنوب ألمانيا بعد إطلاق النار. وقالت في تغريدة «تجري عملية كبيرة للشرطة في مركز للتسوق»، داعيةً السكان إلى تجنب المنطقة.
وذكرت وسائل إعلام ألمانية أن القوات الخاصة الألمانية وصلت لموقع الحادث. وأظهرت لقطات تلفزيونية العشرات من سيارات الطوارئ أمام مركز التسوق.
من جهته، قال موظف بمركز التسوق «أطلقت العديد من طلقات الرصاص.. لا يمكن أن أحصي عددها.. لكنها كثيرة». وتابع: «كل من كانوا في الخارج اندفعوا إلى الداخل وبوسعي فقط رؤية شخص واحد على الأرض مصاب بإصابات بالغة وبالتأكيد لن ينجو.. لا معلومات إضافية لدينا.. نحن خلف غرف المتجر. لم تصل إلينا الشرطة حتى الآن».
وتم إخلاء محطة القطار الرئيسة، إضافة إلى تعليق حركة المترو والحافلات، في ميونيخ.