وزيرة الاتصالات: الذكاء الاصطناعي يساعد في معالجة المشاكل والمعوقات

الخرطوم : الصحافة
اكدت وزيرة الاتصالات وتكنلوجيا المعلومات تهاني عبد الله عطية ان استخدام التقنيات الذكية له جوانب ايجابية كما له جوانب سلبية وتحديات ومسائل اخلاقية تنتج من خلال استخدام التكنلوجيا للتعدي على خصوصية الاشخاص والجرائم الالكترونية وقالت خلال مخاطبتها امس فعاليات الاحتفال باليوم العالمي للاتصالات ومجتمع المعلومات تحت شعار «تمكين المجتمع من الاستخدام الإيجابي للذكاء الاصطناعي» الذي نظمه جهاز تنظيم الاتصالات والبريد ان شعار هذا العام يساعد في معالجة كثير من المشاكل والمعوقات حيث يتوقع ان يصل سكان العالم في 2050 الى 9 مليار نسمة مما عدته يتطلب توفير احتياجاتهم الاساسية واعتبرته تحديا يواجه العالم الان في مياه الشرب النظيفة وفرص التعليم مشيرة الى ظهور مشاكل يعاني منها الان العالم ممثلة في مشاكل البيئة والفقر والتغير المناخي الذي نتج عن التكدس المتزايد في عالمنا المحصور واكدت ضرورة الحاجة للذكاء الاصطناعي لتنبيه الحكومات على التعامل مع الكوارث ليسرع من إيجاد الحلول.
واشارت الى ان الاحتفال يهدف لرفع الوعي بالامكانيات التي من شأنها استخدام التقنيات المتاحة مع تكنلوجيا الاتصالات والمعلومات لانها توفر للمجتمعات والاقتصاديات فرص التطوير والتقدم والتعريف بالسبل المؤدية لسد الفجوة الرقمية .
واوضحت من فوائد الذكاء الاصطناعي انه يمكن المزارع من الحصول على زيادة الانتاحية للحصول على المعلومات من خلال الاقمار الصناعية والتنبؤ بالطقس لتوفير الاحتياجات الطبية كما هو فرصة للدول النامية للتعامل مع معوقات التنمية وتحقيق اهداف التنمية المستدامة للمنافسة بدرجات عالية في 2030 في القضاء على الجوع والفقر والبطالة والعطالة وعدم التعدي على حقوق الغير.
وقالت وزيرة الاتصالات أن التنوير للعام 2018م سيكون عبر الذكاء الاصطناعي في كل المجالات خاصة المتعلقة بتحقيق أهداف التنمية المستدامة واكدت سعي الوزارة للنهوض بقطاع الاتصالات في كل المجالات الرقمية والتقنية العالمية المتاحة.
وقال مدير جهاز تنظيم للاتصالات والبريد د.يحيى عبدالله ان الذكاء الاصطناعي يساعد على نشر الوعي والتعرف على الفرص التي يوفرها لبناء المجتمعات بما يسهم في سد الفجوة الرقمية ، اضافة الى فتح افاق اخرى للتنمية بجانب المساهمة في دفع عجلة الاقتصاد والتنمية وتنظيم قطاع الاتصالات وتنمية القطاعات الخدمية ، وكشف عن رفعهم لمسودة قانون لرواد الاعمال لتشجيعهم ورفع المعاناة عنهم واضاف ان الاحتفال هذا العام يأتي للتعريف بأهمية تكنلوجيا الاتصالات والمعلومات وتطبيقاتها المختلفة ممثلة في الذكاء الاصطناعي ومدي استخدامها في مناحي الحياة المختلفة وقال ان شعار هذا العام تمهيد لانطلاق كل التطبيقات المتطورة خلال العام القادم كاشفا عن شروع الجهاز في الترخيص لهذه التطبيقات