البنك السوداني المصري.. جمعية عمومية محضورة وصافي أرباح يبلغ 7 .88

بحكم العمل اعتدنا ان نشهد انعقاد اجتماعات العديد من الجمعيات العمومية للبنوك السودانية تلك الاجتماعات التى لايتحمل جلساتها الا اصحاب الوجعة او التخصص لانها دائما ما تكون اشبه بحصص المدارس ومحاضرات الجامعات في مادة الرياضيات والمعلوم ان كثيرا من الناس لا يعشق الرياضيات مع انها واحدة من المواد التي تروض الاذهان وتعمل على تغذيتها وتفتح مداركها بصورة اكبر.
خلال الايام الماضية وفي مثل هذه الايام تكثر الدعوة لانعقاد مثل تلك الجمعيات بالبنوك.. حقيقة لاول مرة الحظ ان جدول انعقاد الجمعية العمومية العام العادى السنوي رقم «14» للبنك السوداني المصري والذي انعقد اول امس بمقر فندق السلام روتانا كالعادة انه مختلف تماما عن كل اجتماعات الجمعيات العمومية للمصارف اذ ان ادارة المصرف تظل دائما حريصة على خروجه بصورة غير مألوفة في كثير من تلك الاجتماعات الروتينية .. وكما توقعت خرج اجتماع الجمعية للبنك بصورة زاهية ومنظمة ومتقنة روعي فيها الكثير من الدقة والتنسيق والسلاسة في طرح المواضيع واجازة القوائم المالية وما الى ذلك مما هو مدرج في جدول اعمال الجمعية وبمثل هذا الوعي والثقافة في حسن الاستقبال والترحاب والطرح المفيد للب القضايا المصرفية بدءا من خطابات المدير العام واعضاء مجلس الادارة والمظهر العام للعاملين بالبنك وبمثل هذا الذي التحضر والوعي نستطيع ان نؤكد بان مسيرة البنك ستظل تمضي قدما نحو الامام و بصورة علمية ومنهجية اقتصادية تفتقد اليها العديد من المصارف السودانية .. انعقدت الجمعية العمومية في وقت وجيز من وقتها المحدد لها واستعرض رئيس مجلس ادارة البنك بعض المؤشرات الهامة لنتائج اعمال البنك للسنة المنتهية في 31/ 12/ 2017 لارتفاع حجم اجمالى ميزانية البنك من 1.7 مليار جنيه العام السابق الى 2.2 مليار جنيه هذا العام بنسبة زيادة بلغت 29% كما زادت الموجودات وبند زمم البيوع المؤجلة من التمويل  وزادت بالمقابل المطلوبات من 1.4 مليار الى 1.8 مليار وقد قفز بند حقوق الودائع الاستثمارية من 874 مليون الى 1.236 مليار بنسبة زيادة بلغت 41%.
كما حقق البنك صافي ارباح بلغت 88.7 مليون جنيه مقارنة بمبلغ 69.7 مليون جنيه للعام السابق  بنسبة زيادة بلغت 27% وقد عزا ذلك للطفرة التى حدثت في عائد التمويل والاستثمار
هكذا انقضت جلسة انعقاد الجمعية العمومية للعام العادي السنوي للبنك السوداني المصري بمستوي عال من الرقي والتحضر والسلاسة حتي خروج اخر عضو او عميل للبنك وكان في وداعه المدير العام وطاقم ادارة التسويق والشؤون الادارية .. فشكرا لكم وانتم تمثلون نموذجا يحتذي به ..وشكرا لكم فقد جعلتمونا اكثر ثقة وتفاؤلا بان امثالكم حتما سيقودون يوما ما مسيرة التطور والنماء بالمصارف السودانية.