إخلاص نور الدين «ريح وتراب» في الإذاعة و»دبل إكس لارج» في التلفزيون

تشارك الممثلة اخلاص نور الدين مكي في رمضان المبارك في انجاح عدد من الاعمال الدرامية في الاذاعة والتلفزيون بتقديم ادوار البطولة بحرفية عالية وخبرة اكتسبتها من العمل في الحيشان التلاتة وتجربة كبيرة في الاذاعة والتلفزيون والمسرح.
وتطل اخلاص يوميا عقب الافطار في دراما «اكس اكس لارج» الكوميدية الضاحكة عبر شاشة قناة السودانية 24 الفضائية حيث تقدم دور «لولا» الي جانب عميد كلية الموسيقى والدراما الدكتور فيصل أحمد سعد الذي يقدم دور «عوض باشري» والممثل جمال عبد الرحمن «الطاهر ود التومة» والممثلة سامية عبد الله بت العرب «عجوبة» ومحمد جلواك «اصلي» وسناء سعيد «الماظة» ومحمد عبد الرحيم «جيفارا» وغسان النعمة «مسفن» وقد دخل طفلها الصغير محمد العسال «اياس» التاريخ بمشاركته في معظم حلقات المسلسل الذي يجد متابعة كبيرة من المشاهدين وهو فكرة واخراج أحمد المصطفى سنبل.
وتشارك اخلاص نور الدين ايضا في رمضان في مسلسل «الريح والتراب» وهو مسلسل من «30» حلقة من تأليف عبد الناصر الطائف أحمد وهو يعد اول مسلسل يخرجه الخبير الاذاعي كمال عبادي بعد تكريمه من قبل اتحاد اذاعات الدول العربية «الاسبو» وتساعده في الاخراج ثريا أحمد ادريس ويضم المسلسل من النجوم الكبار عبد الرحمن الشبلي ومحمد عبد الرحيم قرني وعبد الواحد عبد الله وأحمد اسماعيل وعبد العظيم أحمد عبد القادر وعبد الرافع حسن بخيت ومحمد المجتبى ويوسف عبد القادر وطارق علي وسيد أحمد محمد الحسن والكندي الامين ومن الممثلات تهاني الباشا وعائدة أحمد وايمان ابراهيم ومنال جمعة وسلمى ابراهيم صغيرون وتسجيل ومونتاج الخبير مجدي مصطفى صالح .
وكان اخر ظهور لاخلاص نور الدين من خلال مسرحية «النظام يريد» التي كتبها مصطفى أحمد الخليفة واخرجها ابوبكر الشيخ ولعبت دور البطولة الي جانب جمال عبد الرحمن ومحمد نعيم سعد وفيصل أحمد سعد ومحمد عبد الله وسامية عبد الله وأدت دورها بطريقة متميزة واسهمت في نجاح المسرحية التي تم عرضها في مسرح الثغر ببورتسودان اضافة الي الدوحة القطرية.
إخلاص نور الدين شبهها عدد من المسرحيين بالممثلة تحية زروق وقد ارتادت عالم الدراما والتمثيل منذ الطفولة وكانت الدورة المدرسية في القضارف أولى محاولاتها التحقت بكلية الدراما والموسيقى وتخصصت في مجال التمثيل لتتخرّج في العام 2002م وقدمها لجمهور التلفزيون فيديو كليب الفنان عبد الرحيم ارقي «حبي انا ليك كان زادي كان جوه الحنايا دفين» الذي وجد انتشارا واسعا ولا زال يجد عبر موقع اليوتويب على الشبكة العنكبوتية.
خاضت اولى التجارب المسرحية الجادة مع قاسم ابو زيد وقدمت عدداً كبيراً من الاعمال المسرحية على خشبة المسرح القومي لكن افضلها كان دورها في مسرحية «ود الجردقو»،وقدمت للتلفزيون مسلسل «الوجه الآخر» مع عبد الرحمن محمد عبد الرحمن وقامت باول بطولة مطلقة فى مسلسل «موت الضان» مع الفنان الراحل القدير الفاضل سعيد.
اخلاص قالت ان كلية الدراما تحتاج الي مزيد من الوسائل التكنولوجية الحديثة لتدريس طلابها ودورها اكبر في صقل الطالب وتثقيفه حتى يمارس المهنة واشارت الى مشاكل في النصوص أيضاً والإخراج إلى حد ما، ومشاكل في الإنتاج واعتبرت ان المسرح في كثير من الأحيان في حالة بيات شتوي لموسمية الأعمال، مؤكدة ان الدراما والمسرح لا يمكنهما التطور إلا من خلال استمرارية العروض.