الدولب تطالب «الخارجية» بمساءلة جهات وزعت معينات رمضانية بطريقة غير رسمية

> الخرطوم:الصحافة
اعلنت رئاسة الجمهورية عن تبنيها صندوق دعم العمل الطوعي الذي يهدف الى دعم المنظمات الوطنية التي تعمل في المجال الانساني، وطلبت من وزارة الضمان والتنمية الاجتماعية تقديم المقترح الخاص بذلك الصندوق. واكد مساعد رئيس الجمهورية اللواء ركن عبد الرحمن الصادق التزام رئاسة الجمهورية بدعم المقترحات كافة التي تدعم وتقوي العمل التطوعي والانساني في السودان.وقال خلال مخاطبته التدشين القومي لليوم الوطني للتطوع امس بقاعة الشهيد الزبير للمؤتمرات ان العمل الطوعي في السودان قيمة اصيلة ومتجذرة في وجدان السودانيين كافة مشيرا الى ما شهدته الفترة الماضية من دعم للشرائح الضعيفة وللنازحين واللاجئين من دول الجوار اضافة الى دعم العودة الطوعية التي شهدتها دارفور والمناطق الاخرى بجانب الاغاثة التي سيرها السودانيون لعدد من الدول.واكد ان التوجيهات الآن الانتقال من العمل الاغاثي الى العمل التنموي وايجاد الحلول المستدامة لقضايا النزوح من اجل الحياة الكريمة للمواطنين كافة في السودان.
من جهتها رفضت وزيرة الضمان والتنمية الاجتماعية مشاعر الدولب قيام اية جهة اجنبية بتوزيع أي مساعدات انسانية خارج النطاق القانوني والمؤسسي والاجرائي المتبع «في اشارة الى ما قامت به السفارة الامريكية بتوزيع مواد رمضانية في بعض المناطق بولاية الخرطوم».وقالت ان وزارتها طلبت من وزارة الخارجية مساءلة الجهات التي تقوم بتوزيع مثل هذه الاعانات وان تعمل الخارجية على ضبط اي تحركات من جهات او بعثات دبلوماسية تقوم بمثل هذه الاعمال دون اذن مسبق من الجهات المعنية بمثل هذه الاعمال مؤكدة رفض وزارتها تسييس العمل الانساني التطوعي ورفضها الكامل لتشويه صورة الشخصية السودانية مهما كانت قيمة تلك المساعدات.واشارت الى اهمية اليوم الوطني للتطوع واعتبرته من الايام السودانية القيمة التي يجتمع فيها الخيرون من المنظمات للتفاكر والتشاور في كيفية سد الثغرات التي تحدث في المجال الانساني