جاطت..في الأحمر000

٭ ما يحدث في المريخ لا يبشر بمستقبل و ربما يؤدي إلى تدمير نشاط النادي أو تعليق نشاط الكرة السودانية من قبل الفيفا الذي يرفض مبدأ التعيين والتسيير اجهاضاً للديمقراطية.
٭ بالأمس قرر وزير الشباب والرياضة الولائي تعيين جديد لمجلس التسيير وادخل فيه عضو المجلس المستقيل خالد أحمد المصطفى ومجلس سوداكال المنتخب الشرعي عقد اجتماعاً رفض قرار الوزير وقرر تصعيد القضية وطعن في المحكمة الادارية لايقاف القرار الجديد قبل ان يجف ما سطر فاجأت المحكمة الادارية برفض طعن قرار الوزير واعتماد مجلس التسيير الذي حله الوزير الولائي بتعيين مجلس جديد فيما قرر المجلس المنتخب بقيادة سوداكال مواصلة تصعيد القضية بعد ان طعن في المحكمة وقرار الوزير وربما لجأوا إلى الفيفا الذي سبق أن خاطب اتحاد الكرة السوداني بعدم الاعتراف بأي مجلس تسيير أو تعيين باعتباره جسم ثالث ويرفض أي تدخلات من أي جسم ثالث سواء كان وزيرا أو مفوضا.
٭ سبق ان اعلن اتحاد الكرة السوداني بقيادة البروف شداد رفضه وتنبيهه لأي خطوة بحل المجلس أو التعيين منبهاً القائمين بامر الرياضة الولائي ألا يقدموا على الغاء الشرعية لأن مجلس المريخ المنتخب شارك في الجمعية العمومية في اتحاد الكرة السوداني وله فرصة ان يوفق اوضاعه عبر الجمعية العمومية بتعديل النظام الاساسي الذي اعلن في يونيو الجاري.
٭ في اعتقادي ان مجلس المريخ هو عبارة عن جوطة وربما يؤدي إلى تجميد النادي وتعليق نشاط الكرة السودانية.
٭ بروف شداد وبعض اعضاء اتحاد الكرة المتواجدين في روسيا للمشاركة في فعاليات الجمعية العمومية للاتحاد الدولي الفيفا وكأس العالم ويعقد اجتماعات ايضاً مع الاتحاد الافريقي والاتحاد العربي لدعم الافارقة والعرب في ملف المغرب في استضافة كأس العالم 2026م.
٭ وبروف شداد واتحاده يرفضون مبدأ التعيين ويقفون مع اهلية الحركة الرياضية والديمقراطية وفق توجيهات الفيفا.
٭ نأمل أن تتدخل الدولة ويحسم ملف المريخ ويستمر الشرعية حتى قيام الجمعية العمومية لتعديل النظام الأساسي وإلا سيف تجميد نشاط الكرة السودانية يصيب الجميع.
آخر الأصوات
٭ هلال الملايين يخطو بثبات ويسير بخطى حثيثة لبناء فريق في المرحلة المقبلة والظهور المشرف في المنافسات المحلية والخارجية بعد ان اكتمل عقده واعتماد توماس رسمياً في كشوفات الهلال محلياً وخارجياً والتعاقد مع مدرب اللياقة الفرنسي وقبلها مع المدرب المونديالي السنغالي لامين الذي استلم مهامه أيضاً مع التونسي الزعفوراني وخالد الزومة.
٭ اعجبتني تصريحات السنغالي ومدرب الاحمال الفرنسي بانهم يعتمدون على الانضباط والتدريب الحديث والثقة في أنفسهم وسعادتهم في تدريب الهلال وبقيت الكلمة للاعبين ان يجزلوا العطاء ويواصلوا الانضباط وتنفيذ قرار الجهاز الفني.
٭ على المجلس ان يوفر حقوق اللاعبين ومرتباتهم وحوافزهم والاجهزة الفنية لأن في ظل الاحتراف لابد من توفير حقوق اللاعبين مالياً لخلق استقرار وبعد ذلك يأتي الحساب.
٭ مجلس الهلال يعتمد كلياً على رئيس النادي اشرف الكاردينال في النواحي المالية نأمل أن تكون تلك المبالغ التي يدفعها والتبرعات والهدايا التي قدمها الكاردينال ألا تكون ديونا على النادي.
٭ على الاهلة ان يفكروا من الآن انشاء شركات ومؤسسات تدعم النادي بعيداً عن الاعتماد على الافراد ونشكر الكاردينال انه قدم هدية الجوهرة الزرقاء الذي شارك فيه من المستأجرين وحكيم الهلال الذي قدم دعماً للجوهزة الزرقاء ما يفوق 8 مليار.
٭ الاندية تعاني أمرين في الصرف.. لابد من ايجاد وسائل استثمارية تدعم الاندية.
والله من وراء القصد