الوزير الاتحادي يؤكد أهمية التحضيرات للتظاهرة الاحتفالية لافتتاح المدينة الرياضية

أكد وزير الشباب والرياضة الدكتور أبو البشر عبد الرحمن أن الترتيبات والتحضيرات لافتتاح الاستاد الأولمبي بالمدينة الرياضية تسبقها دعوته لمقترح بمخاطبة صناع القرار السياسي والمؤسسات السيادية للتعرف والوقوف على حجم الإنجاز الذي تم والجهود التي بذلت لإكمال أكبر صرح رياضي تشهده البلاد ومقترحه بدعوة مجلس الوزراء لعقد جلسته الدورية بمقر المدينة الرياضية وتوسيع دائرة الدعوة لتشمل لجنة الشؤون الاجتماعية والثقافة بالمجلس الوطني والمؤسسات الإعلامية والصحفية وتنداح الدعوة من بعد ذلك على بقية المؤسسات الأخرى، وأمن على ضرورة الترتيب المحكم والمتميز في تدشين هذا الصرح الرياضي والتأكيد على الجهود التي بذلت فيه بروح وطنية عالية، وأن يشهد حفل افتتاحه الهيئات والكيانات الرياضية ويستضيف ملعبه أحد الفرق العالمية.
وكان الوزير قد تفقد في جولة ميدانية واسعة الاستاد الأولمبي ووقف على العمل الذي اكتمل وبلغ نهاياته في المقصورة الرئيسية والتنجيل والمدرجات والمداخل والبوابات الإلكترونية والحدائق المحيطة بالملعب الأولمبي ووحدات التشغيل الكهربائي والإنارة والكشافات الإلكترونية وشبكات المياه والصرف الصحي. واستمع الوزير عقب الجولة لتنوير من المكتب التنفيذي للمدينة وبكل طاقمه الفني، الإداري، الهندسي والاستشاري برئاسة محمد احمد الزين الذي استعرض مسيرة العمل بالمشروع ومجلس الإدارة الذي كونه رئيس الجمهورية والاهتمام والرعاية من قبل النائب الأول ورئيس مجلس الوزراء وزيارته المتواصلة للملعب الأولمبي التي كانت داعماً لجهود اللجنة ومساعيها في انجاح مهامها ومسؤوليات عملها لاستكمال ما تبقى من عمل في هذا المشروع القومي، وأشاد بدور المؤسسة الإنشائية القائمة على العمل بالمدينة الرياضية التي تقودها مجموعة أعمال مصطفى موسى ومواقفها الوطنية الداعمة لتتويج المشروع حتى بلغ نهاياته.