بحضور دولي وإقليمي واسع .. ختام الحوار .. تفاصيل يوم استثنائي مشهود

11-10-2016-06-4رصد: سفيان نورين

كان يوم امس العاشر من اكتوبر موعدا استثنائياً في تاريخ السودان، بانعقاد الجلسة الختامية للمؤتمر العام للحوار الوطني بقاعة الصداقة التي شهدت تسليم « الوثيقة الوطنية» من القوى السياسية المشاركة في الحوار الي رئيس الجمهورية، وشهدت الجلسة مشاركة واسعة من رؤساء الدول ومنظمات المجتمع المدني .
حضور أمني وحركة دؤوبة
ومنذ الصباح الباكر شهدت الاماكن والطرقات المجاورة لقاعة الصداقة وجودا أمنياً مكثفاً وحركة دؤوبة من المشاركين في المؤتمر العام، وعند الساعة التاسة صباحاً بدأت وفود المشاركين في المؤتمر بالدخول لداخل قاعة الصداقة لمتابعة اعمال الجلسة .
موروث سوداني أصيل
داخل حرم قاعة الصداقة كانت الفرق التراثية والغنائية تضج بالاغنيات الحماسية والتراثية تحكي عن الموروث السوداني لدي الضيوف المشاركين ، بجانب تعليق لافتات كبيرة علي جنبات مباني القاعة بالداخل تعبر عن مدلولات ومعني الحوار الوطني .
فتح أبواب القاعة الرئيسة
والساعة تشير الي العاشرة صباحاً فتحت ابواب القاعة الرئيسية الخاصة بالمؤتمر العام، وتقاطر الحضور الي الداخل للجلوس الي الاماكن المخصصة لهم، وكان لافتا تقسيم اماكن الحضور خاصة الكراسي الفخيمة التي وضعت خلف المنصة لجلوس الرؤساء، بجانت المقاعد الامامية الخاصة بالشخصيات التنفيذية الكبيرة وممثلي الحكومات والمنظمات الاقليمية المشاركة، كما خصصت مقاعد للشخصيات التنفيذية الكبيرة ورؤساء الأحزاب ولجان الحوار والإعلاميين .
لحظة حضور الرؤساء
عند الساعة الثانية عشرة ظهراً وصل الرؤساء عبدالفتاح السيسي الرئيس المصري، يوري موسفيني رئيس اليوغندي، ادريس ديبي رئيس دولة تشاد، محمد ولد عبدالعزيز الرئيس الموريتاني، عزف السلام الجمهوري حوالي الساعة الثانية عشرة والنصف موعد قدوم رئيس الجمهورية المشير عمر البشير .
كان اول المتحدثين الأمين العام للحوار الوطني بروفيسور هاشم علي سالم، الذي تحدث عن مراحل الحوار واجازة توصياته بالاجماع، واكد ان الحوار الوطني خرج بتوافق كامل لكافة القضايا والموضوعات التي لم يتم التوافق عليها منذ 60 عاماً، وثمن خلال كلمته ثقة رئيس الجمهورية في امانة واعضاء ولجان الحوار الوطني مما مكن من وصول الحوار الي اهدافه المرجوة .
إبداعات روضة الحاج
تلت كلمة الأمين العام للحوار مشاركة للشاعرة روضة الحاج التي اثارت مشاعر الحاضرين وتجاوبوا معها كثيراً في ادائها لقصائدها الوطنية التي كستها بادائها وصوتها العذب جمالاً وروعة .
أول كلمة ضيوف البلاد
اما اول كلمة ضيوف البلاد المشاركين كانت من نصيب ممثل الحكومة الصينية للشؤون الافريقية، مشيراً الي ان الحوار الوطني محور سياسي مهم في السودان، وقال ان عملية السلام تشهد تقدماً كبيراً بما تمثله الجلسة الختامية للمؤتمر العام للحوار من حضور اقليمي ومحلي واسع .
وفي كلمته هنأ نائب وزير الخارجية الروسي، الحضور بانتهاء بختام اعمال الحوار الوطني باعتباره حدثا تاريخيا في توحيد الامة السودانية، وقال ان مقررات المؤتمر ستساهم في تحقيق السلام والاستقرار والممارسة الديمقراطية في البلاد ، واكد استعداد بلاده لمواصلة تقديم الدعم للسودان حتي ينعم بالأمن والاستقرار .
تحدث بإيجاز
ممثل الحكومة الاثيوبية تحدث بايجاز واكد علي استمرار بلاده في توطيد العلاقات مع السودان، وقال ان الحوار الوطني خطوة مهمة في تاريخ السودان، واكد علي دعم بلاده حكومة وشعبا للحوار الوطني وقال ان رئيس الوزراء الاثيوبي هيلي مريام ديسالين اعتذر عن الحضور لارتباطه ببرنامج اخر هو افتتاح البرلمان الاثيوبي .
روح التضحية والوفاق
اما الكلمة الخامسة في المؤتمر القاها السفير عبدالله عالم ممثل منظمة التعاون الإسلامي، واكد علي دعم المنظمة لنتائج مخرجات الحوار، واشار الي ان الحوار يبعث رسالة مفادها قوة الشعب السوداني في حل كافة قضاياه دون تدخل خارجي، ودعا الي عدم التدخل في شؤون السودان واحترام سيادته.
واشاد عالم بالقوى السياسية المشاركة في الحوار الوطني، داعياً الممانعين الي ضرورة اللحاق بالحوار والتحلي بروح التضحية والوفاق .
الجامعة تشيد
الجامعة العربية عبر أمينها العام أحمد ابو الغيط، اكدت علي دعم الجامعة، واشار الي ان الجامعة العربية اشادت بالحوار خلال دورتها الاخيرة، واكد ان الحوار الوطني خلق وعيا في السودان لبناء الدولة الحديثة، وقال ان السودان اثبت ادارة الحوار بكل شفافية دون تدخل وسيط خارجي يملي عليهم سوى ضمير السودانيين الحي.
ودعا ابو الغيط الدول العربية الي الاستفادة من التجربة السودانية في الحوار دون اقصاء احد والانفتاح علي المبادرات الاقليمية والدولية .
تسليم الوثيقة الوطنية
وقبل القاء رئيس الجمهورية المشير عمر البشير كلمته تسلم الرئيس «الوثيقة الوطنية» من قادة الأحزاب المشاركة في الحوار الوطني .
ممثل الرئيس الصيني
ضرب السفير الصيني مثلاً اضحك به الحضور من الرؤساء والمشاركين عندما قال « البشرب ماء النيل برجع تاني».
ونسة د. سييسي وأبوقردة
كان لافتا جلوس رئيس السلطة الاقليمية السابق رئيس حزب التحرير والعدالة د. التجاني السيسي بجانب وزير الصحة د. بحر ادريس ابوقرده رئيس حزب التحرير والعدالة القومي يتجاذبان اطراف الحديث برغم الملاسنات الصحفية التي دارت بينهما مؤخراً فيما يخص السلطة الاقليمية .
بث مباشر للقومي
بث مباشر خلال شاشات القاعة للتلفزيون القومي من مطار الخرطوم لدي وصول الرؤساء ومن داخل قاعة الصداقة.
عودة والي الخرطوم
ادي جلوس الوفد المصري عند حضوره الي عودة والي الخرطوم الفريق عبد الرحيم محمد حسن الي المقاعد الوسطى لاخلاء مقعده للضيوف .
سقط سهواً
سها المذيع الطيب قسم السيد عندما تجاوز في ترحابه بالضيوف الرئيس اليوغندي موسفيني، وتدارك الامر عقب تذكيره من المخرج شكرالله خلف الله وتداولت وسائط التواصل اصابة المذيع باغماء نقل علي اثره الي المستشفى.
الوثيقة الوطنية
تلا عضو الحوار الوطني د. التجاني السيسي الوثيقة الوطنية التي خرج بها الحوار الوطني .
بدأت أعمال المؤتمر العام منذ العاشرة صباحاً واستمرت حتي الثالثة عصراً .