قمة لزعماء إيقاد واجتماع بين سلفا ومشار اليوم

> الخرطوم:الصحافة
يلتئم اليوم بالعاصمة الأثيوبية أديس أبابا ، اجتماع بين الرئيس الجنوب السوداني سلفاكير ميارديت وزعيم المعارضة المسلحة د.رياك مشار، فيما يعقد زعماء دول الهيئة الحكومية لتنمية دول شرق أفريقيا “ايقاد” قمة متزامنة مع اجتماع الرجلين لبحث مسار عملية السلام بدولة الجنوب ، واتخاذ قرارات سيتم رفعها الى القمة الآفريقية في اول يوليو بالعاصمة الموريتانية نواكشوط
وأكدت وزارة الخارجية الأثيوبية في بيان لها أمس، وصول د.مشار من مقر اقامته في بريتوريا بجنوب أفريقيا ، بعد أن أمضى عدة سنوات تحت الاقامة الجبرية التي تم رفعها في مارس الماضي.
وأكدت مصادر أن دول ايقاد المنظمة لاجتماع “سلفا – مشار” طلبت من الرئيس الآثيوبي رعاية اللقاء بعد ان عرض كل من السودان وكينيا استضافة اللقاء، فيما دعت الحكومة والمعارضة بعقده في جنوب أفريقيا .
وأوضحت المصادر ان الاجتماع سيحسم الخلافات بين الطرفين حول مقترحات “ايقاد” المعدلة بشأن تقاسم السلطة، ووقف اطلاق النار الذي رفضه كل طرف في جولة المفاوضات التي انتهت أمس الأول بأديس .
وقالت وزارة الخارجية الإثيوبية، أمس، إن الاجتماع الذي ينعقد تحت رعاية رئيس الوزراء أبي أحمد يهدف الى ” تقليص الخلافات بين الرئيس سلفاكير ورياك مشار”.
وتوقع البيان وصول مشار إلى العاصمة الإثيوبية، اليوم ، قادماً من جنوب أفريقيا.
وفي السياق، وجهت أثيوبيا التي تتولى رئاسة ايقاد الدعوة لزعماء المنظمة لعقد قمة اليوم لمناقشة التطورات بدولة الجنوب وامكانية فرض عقوبات على رافضي السلام.