أنصار السنة: بدأنا الانفتاح على قضايا المجتمع

> الخرطوم:الصحافة
أكد رئيس جماعة أنصار السنة المحمدية بالسودان د. اسماعيل عثمان أن الأمن الذي يتمتع به المواطن لا مثيل له في المحيط الاقليمي، ونعمة الأمن التي توفرها الحكومة من أكبر وأبرز النعم على العباد.
وأضاف لدى مخاطبته فعاليات اسبوع الدعوة بمحلية القريشة بولاية القضارف لامانة طلاب الجماعة بحضور معتمد المحلية العميد أمن عبدالسميع دفع الله وأمين الجماعة بالقضارف د.بشير التهامي ولفيف من قيادات الجماعة، أن بعض الاصوات تنتقد جماعة أنصار السنة بأن أدوارها سلبية تجاه حالة الغلاء وضنك المعيشة التي تواجه الشعب السوداني، وقال نرد على هؤلاء بالقول “يجب التمسك بنعمة الأمن التي توفرها الحكومة ففي ظلها يمكن أن يتحرك المرء في كل الاتجاهات بغرض البحث عن الرزق”.
وقال رئيس جماعة أنصار السنة ان الجماعة بدأت في الاونة الاخيرة منفتحة على قضايا المجتمع وتتطلع الى لعب أدوار كبيرة في شأن الدعوة وترسيخ قيم الدين في المجتمع.