العام الدراسي بغرب كردفان ..التشديد على معاقبة كل من يحرم أبناءه من التعليم وزير التربية والتعليم يعدد الأهداف التي أحرزها الوالي في مرمى الجهل ومحاربته

الفولة : المنا دفع الله

في لفتة بارعة وإهتمام وعزم أكيد من حكومة غرب كردفان وبمبادرة وبداية موفقة من وزارة التربية والتعليم ووالي غرب كردفان وخطة محكمة تصب في دعم التعليم بالولاية ، والي غرب كردفان يقرع الجرس بمدرسة حسن عثمان رزق الثانوية بنات بحاضرة الولاية الفولة إيذانا ببداية العام الدراسي الجديد حيث شهد قرع الجرس وزير التربية والتعليم ورئيس المجلس التشريعي ومعتمد الفولة ورئيس لجنة الخدمات والمرافق العامة بمجلس الولاية التشريعي ورئيس الجهاز القضائي ولجنة أمن الولاية ونائب رئيس المؤتمر الوطني وناظر عموم الفلايته ولفيف من منتسبي الجهاز التنفيذي والسياسي والتشريعي والأهلي والمجتمعي

المهندس أحمد عجب الفيا والي غرب كرفان تحدث قائلا: أكبر عدالة هي تقديم خدمة التعليم لأنها تقدم لكل شرائح المجتمع ،مبديا سعادته بلقاء المعلمين قائلا: نتشرف اليوم بتكحيل أعيننا بحملة مشاعل النور ومربي الأجيال والفصيل المتقدم من المجتمع السوداني الذي يرفد المجتمع بالقيم والأخلاق ، وقطع أنهم شركاء في العملية التعليمية بكل تفاصيلها ، مبينا في الوقت ذاته أن نداء النور الذي أطلقه لدعم التعليم وجد تجاوبا وتسابقا ولم تمض عليه ساعات إلا وجاءت البشارات من الداخل والخارج ، وأوئل من بدأوا بتطبيقه هي محلية ودبندا والنهود وأم جاك بالأضية، وثمن الفيا تدافع وتفاعل مواطن الولاية وفي مقدمتهم الإدارة الأهلية لإنزال نداء نفير النور لدعم التعليم لأرض الواقع ، وناشد كافة قطاعات المجتمع للإسهام في نفرة نداء النور كما اكد الوقوف مع الشرائح الضعيفة من المساكين والفقراء لتعليم أبنائهم لأحداث تغيير كامل في الحياة لأسرهم وللمجتمع بأكمله وطالب بإعدد وتقديم إحصاء دقيق للطلاب الفقراء والمساكين والأيتام بغرض الرعاية وتقديم وجبة الفطور عبر ديوان الزكاة بالولاية واعلن الجاهزية لدفع استحققات المعلمين

عبد الرحمن نجم رئيس المجلس التشريعي ثمن جهود الوالي تقديم الدعم للسياسات التعليمية وسن التشريعات اللازمة وشدد على معاقبة أي أب أو أم يستثمر إبنه في الأعمال الخاصة ويحرمه من التعليم طالما أن هنالك تشجيع وإهتمام من الوالي ووزارة التربية بتعليم النشء

الدكتور حميدان علي حميدان وزير التربية والتعليم ثمن دور الوالي والمجتمع في دعم التعليم مبينا أن الوالي أحرز الهدف الثامن للتعليم في مرمى الجهل بإطلاقه نداء نفرة النور لدعم التعليم وشكر الوالي لاتباع نهجه وسياسته لدعم التعليم والتي بدايتها مبادرة النور والكتاب المدرسي وتوزيع منابر للمدارس إستعداد للدورة المدرسية وكفالته للأيتام والفقراء،وتكفله بدفع الرسوم عن تلميذ فقير ومسكين ويتيم يعجز عن دفع الرسوم المدرسية ، وتكفله بتقديم وجبة فطور للتلاميذ الفقراء والمساكين وإهتمامه وحرصه بتوزيع أعضاء حكومته من الوزراء والمعتمدين على محليات الولاية المختلفة لقرع جرس البداية إيذاننا بسياسة تعليمية جديدة بالولاية ستسهم في تطوير الولاية وترقيتها وأكد إنزال نفرة نداء النور لبناء الفصول التي تعني نفرة شاملة للتعليم لكل مدخلاته وحزمه سواء كانت الإنشاءات أوالتدريب أوالكتاب أوالإجلاس أوغيرها ، وشكر الوزير حميدان كافة قطاعات المجتمع رسمية وشعبية على دعمها للتعليم وثمن جهود محلية الفولة بتقدمها في نتيجة الأساس لهذا العام داعيا إياهم لبذل المزيد لتحقق الريادة ، ودعا كافة قطاعات المجتمع بالداخل والخارج لدعم مبادرة الوالي كل حسب ما يستطيع، وثمن الجهود الشعبية الكبيرة لدعم التعليم0