في إطار التحضير لمباراة التحدي أمام الهلال .. المريخ يعلن حالتي الطوارئ والاستنفار وجبرة يضع استراتيجية خاصة للقمة

مساع لتجهيز الثنائي وتحركات متواصلة لاحتواء أزمة الاستقالات والوالي يشرف على الفريق

15-10-2016-10-5الخرطوم ـ الصحافة: مجذوب حميدة
اعلن قطاع المريخ الرياضي حالتي الاستنفار والطوارئ لمباراة الفريق المقبلة امام الهلال في نهائي الممتاز وجاءت البداية بانتظام اللاعبين في معسكر مقفول مع وضع ضوابط مشددة للمعسكر فيما وضع الجهاز الفني برنامجا اعداديا مكثفا ومتنوعا للمواجهة حيث بدأ بالامس بمباراة تجريبية اداها الفريق امام السهم في اطار التحضير. وفي تعليق للكابتن فاروق جبرة على هذه الخطوة قال انه يسعى ويجتهد من اجل الحاق الثنائي امير كمال وعلي جعفر بمباراة القمة وهذا ما جعله يقرر اداء عدد من التجارب بهدف اكساب اللاعبين اعلاه حساسية المباريات واكمال جاهزيتهما البدنية والنفسية. الى ذلك فقد تواصلت الاجتماعات والاتصالات بالامس بقصد احتواء الاستقالات التي تقدم بها الثلاثي عصام الحاج ومزمل ابو القاسم ونادر مالك في اعقاب قرار المجلس الاخير الذي قضى بأن يؤدي الفريق مبارياته في الدوري الممتاز ومن ثم يواصل في متابعة وملاحقة قضيته المرفوعة للجنة الاستئناف.
وفي تصريح للكابتن فاروق جبرة خص به «الصحافة» اكد خلاله على ان الفريق يعيش حالة استقرار كاملة فيما ارتفعت الروح المعنوية للاعبين بعد الانتصارات المتواصلة والعروض الجيدة التي ادوها في المواجهات الاخيرة. وقال جبرة ان فريق المريخ الآن عاد الى وضعه الطبيعي بعد ان استرد النجوم الثقة والثبات واصبحوا في كامل الجاهزية لاداء بقية المباريات وابدى جبرة تفاؤله بأن يحقق المريخ المزيد من الانتصارات خلال الفترة المقبلة خاصة بعد التعديلات الجديدة في الاستراتيجية والتنظيم. وحول عودة الثنائي امير كمال وعلي جعفر للمشاركة قال جبرة: ان هذا الثنائي يعتبر من ركائز الفريق ومؤكد ان عودتهما للمشاركة ستشكل قوة اضافية للمريخ لما يتمتعان به من خبرة ومهارة وتمرس، وناشد جبرة جماهير الاحمر بالالتفاف حول اللاعبين ودعمهم معنويا حتى يقدموا كل ما عندهم.
جدير بالذكر ان الدكتور جمال الوالي يحرص باستمرار على الحديث مع الجهاز الفني وكبار اللاعبين ويتشاور معهم في كيفية حسم المرحلة المقبلة.