حميدة يطالب بتمثيل وزارته في مجلس التخصصات

الخرطوم:حميدة عبدالغني
وجه بروفيسور مأمون حميدة وزير الصحة بولاية الخرطوم مديري مستشفيات الولاية بفرز الحالات الباردة من الحالات الطارئة في اقسام الطوارئ وذلك لتقديم الخدمة الجيدة لمرضى الحالات الطارئة . وطالب في اجتماع عقده أمس مع مديري المستشفيات بضرورة وجود تمثيل حقيقي لوزارة الصحة بالولاية في مجلس التخصصات الطبية، حتى يتسنى للوزارة عمل خطوات واضحة في ذلك الجانب، كاشفا ان عدد النواب بولاية الخرطوم يصل الى(3)آلاف نائب ، وطالب بوضع وصف وظيفي واضح للنواب الذين يعملون في مستشفيات الولاية، وأوضح حميدة ان التدريب الذي يتلقاه النواب غير مرض ويحتاج إلى كثير من التجويد.
ودعا مديري المستشفيات للجلوس مع النواب واطباء الامتياز ومعرفة الاحتياجات المهمة والاستجابة للمطالب المعقولة. وأكد حميدة ضرورة وضع وصف وظيفي واضح لكيفية الحاق النواب بالمستشفيات في الفتره المقبلة، مؤكدا التزام الدولة بقضايا النواب وعمل صندوق لدعم خدمات الاطباء ومراجعة ميزات الاطباء والاستراحات، وحث ادارات المستشفيات على الاهتمام ببيئة العمل داخل المشافي والاشراف المباشر والاهتمام بالأجهزة والمعدات الطبية الموجودة بها وتقديم خدمات التثقيف والتوعية للمرافقين للمرضى.
وكشف حميدة ان 69،7من مواطني ولاية الخرطوم تحت مظلة التأمين الصحي متمنيا وصول النسبة الي 100%، معلنا ان العلاج المجاني يكلف الدولة 113مليون دولار سنويا.
و طالب د.بابكر محمد علي مدير عام وزارة الصحة ولاية الخرطوم جميع مستشفيات ولاية الخرطوم برفع ميزانيات ثابتة توضح كل الاحتياجات لايداعها منضدة المجلس التشريعي اول نوفمبر المقبل لمناقشتها واجازتها ، مؤمنا على ضرورة تفعيل نظام الاحالة بين المستشفيات والمراكز وان الوزارة عملت علي توقيع عقد شراكة مع شركة (ام تي ان) بمبلغ 30 الف جنيه لتمليك المؤسسات الصحية هواتف خاصة بنظام الاحالة لانها عنوان الجودة في تقديم الخدمة الصحية.