انطلاق ورشة أبحاث الصمغ العربي .. اتجاه لتسجيل الموارد الوراثية للصمغ العربي باسم السودان

26-07-2016-06-27تقرير: اميمة حسن
في اطار اهتمام الدولة بتطوير سلعة الصمغ العربي نظمت جامعة افريقيا التكنولوجية الورشة العالمية لتكنولوجيا الصمغ العربي للاستفادة من مشتقاته في مجالات الاغذية باضافة قيمة غذائية وفي المجال العلاجي.
موارد وراثية
وكشف الأمين العام لمجلس الصمغ العربي د. عبد الماجد عبد القادر عن تجاه لتسجيل الموارد الوراثية للصمغ العربي باسم السودان بعد الخروج بدراسة ودفعها لرئاسة الجمهورية التي احالت الدراسة الي الجهات المختصة من بينها وزارة التعليم العالي والبحث العمي التي تبنت الدراسة والبحث عن التمويل.
وقال ان شريط حزام الصمغ العربي الذي يمتد من شرق السودان الي غرب دارفور يسكنة حوالي 14 مليون مواطن ويمدنا بحوالي 60% من العلف بجانب الاعتماد علي سلعة الصمغ في الوقود وان 70% من الطاقة تأتي من حزام الصمغ العربي ونستهلك حوالي  1.200 الف طن من الفحم نستهلك ماقيمته 2 مليار دولار وما قيمته 900 مليون دولار من الفحم.
وسائل تقليدية
واشار عبد القادر الي استغلال اكثر من 8 % من الاشجار المتاحة لعدد من الاسباب والتحديات منها قصر موسم الطق والانتاج والممارسة التي تحدث خلال انتاج الصمغ العربي بجانب استخدام الوسائل التقليدية في جني سلعة الصمغ العربي.
واضاف ان تكنولوجيا الصمغ العربي لم تتعد مراحل التجهيز له في شكل (بدرة) ، مشيرا الي اكتمال العمل في مصنع شركة دال بطاقة 5 الاف طن من البدرة الرذاذية حيث لدينا امكانيات في امداد العالم ونحتاج الي توحيد الجهود والارادة.
سلعة سيادية
واكد المتخصص بجامعة جده بالسعودية بروفسير عبد الباسط ادم اهمية سلعة الصمغ العربي والعمل علي تطويرها وان السودان ينتج حوالي 80% من الانتاج العالمي مما يجعلها سلعة سيادية لكافة شرائح المجتمع وصولا الي المستهلك ، مشيرا الي الكثير من الابحاث عن سلعة الصمغ ولكن قيد الاضابير بجانب الدراسات العلمية.
شبكة معلومات
ودعا البروف الي ايجاد شبكة معلومات عن السلعة والتعريف بها وإنشاء مجلة علمية تحمل اسم سلعة الصمغ العربي كالمجلات العالمية عن الارز والكاكاو وفول الصويا علي ان يتبناه احد المراكز البحثية او مدينة افريقيا التكنولوجية.
وانتقد رئيس اتحاد منتجي الصمغ العربي شكر الله محمد اتباع الوسائل التقليدية حتي الان وادارة الصمغ بالعقلية القديمة مما ينقصنا التطوير والبحث العلمي مطالبا العلماء بالمزيد من البحث في سلعة الصمغ العربي، مشيرا الي وجود 254 جمعية تعاون للصمغ العربي.
استهلاك محلي
واشار مدير عام مدينة افريقيا التكنولوجية د. أسامة عبد الوهاب الريس الي الاستهلاك المحلي لسلعة الصمغ التي ارتفعت من 10 – 500 طن ونادي بمضاعفة الانتاج وتصدير الخام، وقال ان واحدة من المهدادات التي ادت الي انحسار مساحة سلعة الصمغ العربي هجرة المنتجين من مواقع الصمغ ، مشيرا الي السعي الي تشكيل تحالف بين الاكاديميين والصناعة والحكومة والمجتمع .