شورى الوطني بالخرطوم والولايات يتفق على دعم ومساندة الوثيقة الوطنية

الخرطوم:الصحافة
اكد السيد عبدالكريم عبدالله رئيس مجلس شورى المؤتمر الوطني ولاية الخرطوم أنهم إتفقوا مع مجالس شورى الوطني بالولايات على دعم ومساندة الوثيقة الوطنية للحوار ومخرجات الحوار السياسي والمجتمعي والتبشير بهما في كل ولايات السودن وتعميم ذات برنامج التبشير الذي ينفذه المؤتمر الوطني بالخرطوم الآن، مبيناً أن ذلك يشمل الندوات الجماهيرية واللقاءات المباشرة مع المواطنين .
وقال عقب الملتقى الثاني لرؤساء مجالس شوري الوطني بالولايات بحضور رئيس مجلس الشورى القومي بروفيسور كبشور كوكو، إن الملتقى يأتي لانفاذ توجيهات رئيس الحزب رئيس الجمهورية بتنفيذ مخرجات الحوار موضحاً أن المؤتمر الوطني شكل جبهة عريضة مع الاحزاب والقوى السياسية لدعم وإسناد مخرجات الحوار الوطني ، سيتم من خلالها إفساح المجال أمام هذه الاحزاب للمشاركة في المجالس التشريعية والاجهزة التنفيذية بالدولة على كل المستويات مؤكدا انه تم إستصحاب مجالس شورى الوطني بالولايات لاستيعاب ذلك والمساعدة على تنفيذه، مبيناً أنه ستصدر تعديلات دستورية لاستيعاب مخرجات الحوار الوطني.
وأضاف رئيس شورى الوطني بالخرطوم ان إلتفاف الشعب السوداني واحزابه السياسية حول الوثيقة الوطنية سيجعل السودان أكثر امناً ورخاء ونماء ورفاهية وإستقرارا مجدداً الدعوة لكل القوى السياسية الممانعة بالانضمام للوثيقة الوطنية تحت راية السودان.