في ملتقى الإعلاميات

429لا شك ان قضايا المرأة شائكة ومتعددة وفي احيان كثيرة يظن البعض ان قضايا المرأة تتمثل في المساواة مع الرجال وفي ذلك اختلاف واضح مابين قضايا المرأة بصفة عامة ومابين قضاياها في  اوساط تزعم التحضر وتعتقد ان الرقي  هو طرح و مشاكل مثيرة للجدل   ولكنهم اذا ارادوا طرح اي قضية فيمكنهم البحث في القطاعات  المختلفة فهي مليئة بقضايا لايمكن حلها الا باظهارها وبحثها ودراستها بل وسماعها من اهل الشأن حتى تتكشف وتتبين وتشخص ليسهل العلاج   وفي ذلك ميزة لان الناس في مثل هذه الحالة  يبعدون عن المزايدات والمبالغات  والمتاجرة بقضايا المرأة  وهل هذا الطريق اختطته أمانة المرأة بالمؤتمر الوطني حيث ترتب في هذه الايام لقيام ملتقى الإعلاميات وهو ملتقى مهم يضع النقاط علي حروف الإعلاميات بعد ان كثر عددهن  وتميز عملهن وهو بمثابة خطوات تنظيم لهذا القطاع العريض ليرسم خطى ثابتة له ويعرف ما له وما عليه في هذا المجال الهام فللمرأة دور في القضايا الوطنية واخر في قضايا المرأة نفسها حتى تساهم بشكل فاعل فيها وتسد اي فرقة يمكن ان يدخل منها اصحاب الغرض وظني انه ملتقى هام جدا في ظل المتغيرات الداخلية والخارجية  لان للإعلاميات دورا مهما في قيادة الرأي العام والتحول الديمقراطي القادم كما ان الدور المطلوب منها للتغيير الاقتصادي  وتغيير نمطه الذي اضر بالاقتصاد السوداني  واخراج الاسر من عبودية القمح المستورد الذي يأخذ كل اموال البلاد ويتحكم في معاش الناس  وذلك من خلال الاوراق التي يناقشها الملتقى الذي لم ينس ان يورخ ويوثق لمجاهدات الإعلاميات السودانيات في كل العصور  وهو بذلك يكون الملتقى الهام جدا في هذه الفترة المفصلية.