الزراعة والغابات تشرعان في مكافحة توالد الجراد الصحراوي في حزام البحر الأحمر

الخرطوم : الصحافة
شرعت إدارة وقاية النباتات بوزارة الزراعة والغابات في مكافحة الآفات مع بداية الموسم الشتوي بتكوين فرق عمل تعمل لمدة أربعة أشهر في مناطق توالد الآفات.
وأعلن مدير إدارة وقاية النباتات بوزارة الزراعة والغابات المهندس كمال عبد المحمود في تصريح لـ«سونا» استعداد إدارته لمكافحة الآفات للموسم في مناطق توالد الجراد الصحراوي في حزام البحر الأحمر.
وقال إن الفرق ستكون موجودة أيضاً في الولايات لمكافحة التوالد الصيفي للجراد حيث إن السودان مهدد بغزو الجراد الصحراوي من دول الجوار، الأمر الذي يتطلب جهداً كبيراً لمكافحته، موضحاً أن المحاصيل الزراعية الآن قد تعدت مرحلة الخطورة حيث كان الموسم ناجحاً بكل المقاييس.
وأضاف أن إدارة الوقاية مستعدة لأية شكاوى عن وجود الآفات حيث تم تمويل كل مدخلات الوقاية بالولايات من آليات ومبيدات ومعدات الرش الأرضي والجوي بـ 22 طائرة موزعة على كل الولايات، مؤكداً بدء العمل طوال العام حيث بدأ منذ شهر يناير بمكافحة آفة الفأر بكل الولايات ومكافحة الجراد، مبيناً أن الوقاية خلال هذا العام تمكنت من مكافحة الجراد بأنواعه المختلفة بجانب مكافحة دودة العندت في محاصيل الذرة، مبيناً أن جراد القبورة بمنطقة الدمازين تحت السيطرة وأن كل المعينات تم توفيرها لمكافحته، مؤكداً أن وزارتي الزراعة والمالية قامتا بمجهود كبير من أجل المكافحة، مشيداً بالدعم اللازم في المواقيت.