نساء في مكعبات بلورية وسعة الأفق إيجاز العبارة

الشارقة تستضيف لوحات عمر نور وكمالا ابراهيم اسحق
˛ˇ ˛ˇتستضيف مؤسسة الشارقة للفنون مجموعة من الفنانين التشكيليين في معارض مختلفة يقدمون عبرها لوحاتهم الفنية تحت رعاية حور القاسمي رئيس مؤسسة الشارقة للفنون.
وتستضيف المؤسسة الفنانة التشكيلية كمالا إبراهيم اسحق في معرض « نساء في مكعبات بلورية معرض استعادي 1965ـ الحاضر» وهذا المعرض به مجموعة من أعمال الفنانة التي تعدّ أحد كبار الفنانين المؤثرين ورواد حركة الفن الحداثي في السودان. يضم المعرض مجموعة من بواكير الأعمال التي أنتجتها الفنانة، بالإضافة إلى الأعمال الجديدة التي كُلّفت بها من قبل مؤسسة الشارقة للفنون.
شارك في تقييم المعرض حور القاسمي رئيس مؤسسة الشارقة للفنون، والدكتور صلاح م. حسن بروفسور في قسم جولدوين سميث، ومدير معهد دراسات الحداثة المقارنة، جامعة كورنيل. كما شارك كلاهما في تقييم مؤتمر بعنوان «الحداثة وصناعة الهوية في السودان: استعادة حقبة الستينيات والسبعينيات». يقام المعرض في المباني الفنية لمؤسسة الشارقة للفنون، مبنى J، ما بين 12 نوفمبر 2016 و16 يناير2017
وتستضيف الشارقة معرضا تتشكيليا للفنان عامر نور «معرض استعادي «1956ـ الحاضر» سعة الأفق.. إيجاز العبارة» ويضم هذا المعرض الاستعادي للفنان المقيم في أميركا عامر نور، الرسومات والصور الفوتوغرافية والمنحوتات التي أنجزها خلال الخمسين سنة الأخيرة من مسيرته الفنية، بالإضافة إلى الأعمال الجديدة التي كلّف بها. تشمل أعماله مجموعة متنوعة من الوسائط كالبرونز، والستانلس ستيل، والأسمنت، والجص والخشب، وتجمع ما بين الصور المجازية الأفريقية التقليدية والمفردات البصرية والمواد المرتبطة بالتقليلية الغربية. يتضمن عمله الفني أشكالاً هندسية غالباً ما تستمد من صور القباب، والأقواس، وشجر الكالاباش، والتلال الرملية المماثلة لتلك الموجودة في مسقط رأسه في السودان.
شارك في تقييم المعرض حور القاسمي رئيس مؤسسة الشارقة للفنون، والدكتور صلاح م. بروفسور كرسي أستاذية جولدوين سميث ومدير مركز أفريكانا للدراسات والأبحاث، وأستاذ الفن الأفريقي وتاريخ فن شتات أفريقيا والثقافة البصرية في قسم تاريخ الفن والدراسات البصرية في جامعة كورنيل.