القرار القادم هو: استثناء اتحاد مدني والنهضة ربك وترقيتهم للممتاز والإبقاء على النيل شندي

اتحاد مدني له قضية عادلة تطابق قضية الاهلي وقرار الاستئنافات يبقي النهضة

الخرطوم ـ مجذوب حميدة
تابعت مصادر «الصحافة» الخاصة التحركات «والتكتيكات» والمخططات التي تهدف الى ارضاء كافة فرق الدوري التأهيلي ذلك بعد تخلف فريق النيل شندي من مباراته المعلنة امس الاول امام تريعة البجا وهذا ما قاد الاخير للصعود المباشر للدوري الممتاز حيث افادت المصادر الخاصة ان النيل شندي قدم استئنافا للاتحاد العام وقد وافق الاخير على قبول هذا الاستئناف وتأكيدا لهذا فقد تسلم رسوم الاستئناف وينتظر ان ينظر مجلس الادارة في مذكرة النيل وبناء عليها سيقرر بقاء نيل شندي في الدوري الممتاز بسبب خطأ وخلط حادث بين القواعد العامة واللائحة حيث يظهر الخلاف واضحا في الفصل بين الفرق التي تتساوى في النقاط اذ تشير القواعد العامة الى حساب الاهداف فيما جاء في اللائحة ان المواجهات المباشرة هي التي تفصل بين الفرق المتساوية في النقاط. وهذا الوضع من شأنه ان يمنح النيل فرصة البقاء في الدوري الممتاز على اعتبار ان هناك خطأ ارتكبه الاتحاد وفي هذا المنحى فمن المنتظر ان يكون نادي الاتحاد مدني قد قدم مذكرة رفض واستئناف حول وضعية الفريق يطالب خلالها بتصعيده مباشرة للدوري الممتاز من واقع ان الاتحاد فرض عليه ان يلاقي فريق تريعة البجا في مباراته الفاصلة بعد ان تساوى الفريقان في النقاط، وقد ادى الاتحاد المباراة بالفعل وقد خسرها الا انه رفع مذكرة يطالب خلالها بتصعيده للممتاز من واقع ان وضعيته تطابق بنسبة 100% وضعية الاهلي الخرطوم في قضيته مع النيل شندي حيث تم استثناؤه ومنحه حقه في الاستئناف. هذا من جانب، ومن اخر فان ادارة النهضة ربك فقد رفعت مذكرة قانونية صريحة ومرتبة من شأنها ان تكسبها قضيتها وبموجب ذلك يتم استثناء الفريق وتصعيده مباشرة للدوري الممتاز حيث تشمل المذكرة ان النهضة ربك خسر ست نقاط بسبب شكوتين تقدما بهما ناديا اتحاد مدني وتريعة البجا ذلك في صحة مشاركة اللاعب عصام يوسف حسين، وقد وضح ان اللاعب مضى على تسجيله سنتين وثمانية شهور الشيء الذي يبطل الشكوتين السابقتين بموجب المادة «105» من القواعد العامة والتي تشير الى ان المدة المقررة لصحة مشاركة اللاعب وسقوط اي شكوى ضده عام واحد فقط. وفي ظل هذا التشابك الغريب خاصة وان لجنة الاستئنافات قد نظرت في قضية لا تعنيها في شيء اذ ان قضايا تسجيلات اللاعبين خاصة بمجلس ادارة الاتحاد، فان القرار المتوقع بل المخرج الوحيد الذي لا ثاني له هو ان يقرر الاتحاد استثناء اندية النيل شندي والاتحاد مدني والنهضة ربك ليصعدوا للممتاز مع الفريق الرابع وهو تريعة البجا على ان يكون الضحية هو فريق الدفاع من منطلق انه الوحيد من خماسي التأهيل الذي لا قضية له ولا مجال لاستثنائه.
«الصحافة» تابعت هذه القضايا عن قرب واستفسرت قانوني ضليع واستنطقت احد قادة الاتحاد وقد كانت المحصلة انه لا مجال الا بتصعيد الفرق الاربعة.