في إطار احتفالات السودان باليوم العالمي لمرض الكبد الفيروسي .. محاضرة تثقيفية بجامعة الخرطوم تحذر من «العلاج بالكي»

29-07-2016-12-11الخرطوم : محمد شريف
احتفل السودان أمس الخميس باليوم العالمي لالتهاب الكبد الفيروسي الذي يوافق 28 يوليو من كل عام حيث اعتمدته منظمة الصحة العالمية باعتباره يصادف ميلاد الأستاذ باروخ صمويل بلومبرغ الحاصل على جائزة نوبل وهو مكتشف فيروس التهاب الكبد B ومستحدث أول لقاح ضد التهاب الكبد B .
واستضافت قاعة خضر الشريف بجامعة الخرطوم بمبانيها بشارع النيل صباح أمس الخميس محاضرة توعوية تثقيفية حول مرض التهاب الكبد الفيروسي في السودان قدمها البروفسير حاتم محمد يوسف مضوي وهي محاضرة لنيل الأستاذية أمها عدد من الخبراء والمرضى والمهتمين .
وحذّر البروفسير حاتم مضوي من خطورة استخدام الكي في علاج التهاب الكبد، وقال إن الاصابة باليرقان لا يشفيها الكي، وقال إن التهاب الكبد الحاد مرض قصير الأمد يتعافى منه المريض خلال اسابيع أو ستة اشهر، ولا تظهر اعراضه لدى كثير من المصابين، وقال ان جروح الكي قد تسبب أمراضا اخرى يصعب علاجها، وطالب جهات الاختصاص بنشر التوعية بانواع التهابات الكبد وضرورة توفير التطعيم ، مشيرا الى انه آمن وليس له ضرر ورخيص ويوزع مجانا ويسهم في تقليل الاصابة بسرطانات الكبد، وقال ان أمراض الكبد قد تنتقل خلال صوالين الحلاقة وهي اكثر خطورة من فيروس الايدز .
من جانبه أكد البروفسير سليمان صالح فضيل رئيس جمعية افريقيا والشرق الاوسط للجهاز الهضمي، على أهمية الاعلام في نشر التوعية والتثقيف، وقال إن اليوم العالمي لالتهاب الكبد يعتبر فرصة لتكثيف الجهود عبر الوزارات ذات الصلة والمؤسسات الطبية والجمعيات الاكاديمية.
وقال البروفسير محمد علي الطاهر رئيس الجمعية السودانية للجهاز الهضمي، ان الجمعية ظلت لسنوات طويلة تقوم بتنظيم دورات تدريبية وورش ومحاضرات علمية وانها ستدعو راسمي السياسات والعاملين الصحيين وعامة الجمهور إلى معرفة اسباب وأعراض وطرق الوقاية والعلاج تحت الشعار العالمي للاحتفالية» اعرفوا التهاب الكبد- افعلوا شيئاً الآن».
وأعلن الدكتور عبد المنعم الطيب سكرتير جمعية الجهاز الهضمي ومدير مركز الخرطوم للتدريب ومدير المركز القومي لأمراض الجهاز الهضمي والكبد ورئيس جمعية أصدقاء مرضى وزارعي الكبد ، عن جهود لتوطين زراعة الكبد في السودان، وقال إن مستشفى ابن سينا بالخرطوم سيشهد مطلع الاسبوع القادم احتفالية بالتنسيق مع وزير الصحة الاتحادي بحر ابو قردة ووزير الصحة بولاية الخرطوم البروفسير مامون حميدة تهدف وتتضمن حملة مجانية للفحص الطوعي وتقديم خدمات التطعيم المجاني .
يذكر ان مجموعة من الأمراض المعدية المعروفة باسم التهاب الكبد A، B، C، D و E – تصيب مئات الملايين من الناس في جميع أنحاء العالم، مما تسبب في أمراض الكبد الحادة والمزمنة وقتل ما يقرب من 1.4 مليون شخص سنويا، معظمهم بسبب التهاب الكبد B و C . ووفقا للتقديرات يعرف 5% فقط من الأشخاص الذين يعانون من التهاب الكبد المزمن أنهم مصابون بالعدوى، ويحصل أقل من 1% على العلاج.
وبحسب منظمة الصحة العالمية فان توسيع نطاق العلاج، يُمكن من إنقاذ حياة 7 ملايين شخص في الفترة من عام 2016 وعام 2030م.